وفاة الفنان الكبير الكوميدى الشامل ” يوسف داوود “

كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

رحل اليوم عن عالمنا الفنان وفاة الفنان الكبير الكوميدى والشامل ” يوسف داوود ” الأحد 24 يونيو 2012 عن عمر 74 عاماً بعد مشوار طويل وحافل من أعماله الفنية السنمائية والمسرحية والتليفزيونية الرائعة والتى اسعدت الكثير والكثير من المصرين منها الكوميدى والتراجيدى والذى أداها الفنان يوسف داوود بجدارة وحرفية وجائت وفاته أثر وعكة صحية شديدة حيث كانت صحة الفنان يوسف داود قد تدهورت فى الفترة الأخيرة فتم نقله إلى مستشفى التأمين الصحى بمدينة نصر بعد أن وصلت حالته إلى مرحلة حرجة وتوقف عن تناول الطعام بسبب آلآلام شديدة بالمعدة ورفضت أمعاؤه تقبل أى نوع من الطعام ولم تتقبل أيضاً أى أدوية وقد لجأ الأطباء إلى الاستعانة بالمحاليل فقط والتى كان يحقن من خلالها بالأدوية المضادة والمسكنات إلا أن حالته الصحية لم تتقدم وكانت فى تدهور مستمر إلى أن لفظ أنفاسه الأخيرة صباح اليوم الأحد وقد شيع جثمان الفنان بعد ظهر اليوم من الكنيسة المرقسية بالإسكندرية وسوف يقام العزاء الساعة 7 مساءاً بالكنيسة .

وعن الفنان يوسف جرجس صليب داوود من مواليد 10 مارس 1938 بمنطقة سيوف شماعة في الإسكندرية ومثَّل في حوالي 40 فيلمًا وعدد من مسلسلات التليفزيون كما قام بالتمثيل في عدد من المسرحيات وكان من بين أعماله عمارة يعقوبيان وحسن ومرقص وكوهين ومسرحية الزعيم وتخرج الفنان يوسف داوود من كلية الهندسة قسم الكهرباء فى عام 1960 واشتغل مهندسًا فترة ثم تفرغ للتمثيل سنة 1985 واشتهر يوسف داود بلقب مهندس الضحك إذ أنه عمل بالهندسة لنحو 25 عاما قبل أن يلتحق بعالم الفن في 1985 وبدأ يوسف داود حياته الفنية بفيلمى المضيفات الثلاثة وسيد قشطة عام 1985 ومن أشهر أفلامه كراكون فى الشارع والنمر والأنثى ومرجان أحمد مرجان وعسل أسود وكان أخرها فيلم 365 يوم سعادة مع أحمد عز ودنيا سمير غانم وحصل الفنان الراحل على العديد من الجوائز الفنية في مهرجانات سينمائية ومسرحية كان آخرها قبل أقل من شهر من مهرجان المركز الكاثوليكى للسينما عن مجمل أعماله .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.