بالفيديو | أسرار وحقائق تكشفها الفنانة منة شلبي عن نفسها ومفاجأت غير متوقعة في صغرها

بالفيديو | أسرار وحقائق تكشفها الفنانة منة شلبي عن نفسها ومفاجأت غير متوقعة في صغرها
منة شلبي
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

استضافة الفنانة إسعاد يونس في برنامجها “صاحبة السعادة” ، الفنانة المتألقة “منة شلبي” ، مساء أمس الاثنين .

ومن خلال البرنامج تحكي الفنانة “منة شلبي” حياتها وهي صغيرة ، تقول “أنها بدأت في العمل وهي في الجامعة في الفرقة الأولى ، وكان أول أفلامها هو فيلم “الساحر” ، وكان الفنان “أحمد عز”  وجه جديد في الفيلم “.

وأضافت قائلة ” أن أي بنت في صغرها يكون دولابها بداية في التمرد ، فكان دولاب “منة” يحتوي الكثير من الكتب ” ووصفة “منة” دولابها وما يحتويه من أغراض “مراية – صوباع وروج – مشط واسع”.

وأكدت من خلال البرنامج قائلة : “أنا لما كنت في المدرسة كان لي ضفيرة طويلة ، وكان شعري طويل ولم أقصه نهائياً ، وفي بدايتي للتمثيل قمت بقص شعري ، كما إني كنت بدينة في صغري ، وكنت أفضل الأولاد عن البنات عشان كنت وحيدة أمي”.

ومن أسرار “منة” تقول :” أنا كنت برجع البيت في الساعة 11.30م أقصى حد لي في التأخير ، وكنت أعشق لعب كرة الشراب مثل الأولاد ، وكانت حاجبي الأثنين مقفولة على بعضهما ، وأخذت 3 سنين للفصل بينهما ، عشان ما حدش يأخذ باله .

وتؤكد أن فيلم “أنا حرة” هو فيلم لبداية تمرد جميع الفتيات على أوضاعهن ، وأن البنت لابد من الاهتمام بنفسها في هذا الجيل ، وان السن الذي تهتم فيه البنت بنفسها حين دخولها الجامعة”.

وأضافت أن “فيلم نوارة” هو من الأفلام التي تعتز بها كثيرا في تاريخها الفني ، وأنها احتفظت بدبدوب في دولابها حتى الآن ، وكان الدبدوب تعتبره أخ لها وينام بجانبها على السرير ، وفي فترة المراهقة كان فتى أحلامها الممثل العالمي “جوني ديب” ، ثم أصبح فيلم “تايتنك” وقصة الحب هي طموح أي فتاة”.

شاهد الفيديوهات

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.