تفاصيل المرض الخطير الذي أصيب الفنان الكوميدي “أحمد مكي”!

تفاصيل المرض الخطير الذي أصيب الفنان الكوميدي “أحمد مكي”!
أحمد-مكي
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

الممثل الشاب المصري والجزائري “أحمد مكي”، يبلغ من العمر 36 عاماً، من مواليد الجزائر لأب جزائري ولأم مصرية عاش معظم أيام عمره منذ ولادته بالجزائر ثم سافر إلي مصر مع والدته وحصل علي الجنسية المصرية.

يكون شقيق الممثلة “إيناس مكي” الأصغر التي تبلغ من العمر 60 عاماً، اشتهر من خلال تقديمه ومشاركته بفيلم (مرجان أحمد مرجان) مع النجم الكبير “عادل إمام” ثم قدم بعد ذلك فيلم (H دبور) ثم (لا تراجع ولا استسلام) وكانت أكثر أعماله مع الفنانة “دنيا سمير غانم” مثل مسلسل (الكبير أوي).

بدأ الدخول إلي عالم الفن منذ عام 2001 حتى الآن وفي خلال تلك الفترة الغير كبيرة استطاع بأن يثبت نفسه ويكون لنفسه كيان في الفن سواء عمله بالتمثيل أو بغناء الراب أو بالإخراج أو بالتأليف فنجد أنه تميز بجميع الأعمال والأدوار التي يقدمها ويقوم بتأديتها.

إيناس مكي

تفاصيل المرض الذي أصيب به “أحمد مكي”:

حيث تغيب الفنان أحمد مكي عن الشاشات منذ عامين بعد تقديمه الجزء الخامس لمسلسله (الكبير أوي) ثم فوجئ جمهوره بعودته في مسلسل (خلصانة بشياكة) الذي يعرض في شهر رمضان المقبل.

H دبور

لم يكشف الفنان لجمهوره عن سبب تغيبه المفاجئ إلا بعد أن وجد عدد كبير من جماهيره ومحبيه بالسؤال عنه مما جعله ينشئ صفحة خاصة به علي مواقع التواصل الاجتماعي ومن خلالها صرح لهم عن تلك الغياب الذي سببه تعرضه لأزمة صحية شديدة جداً.

حيث أصيب بفيروس خطير أدي إلي ضرر الطحال والكبد مما صعب عليه تناوله للماء ونومه الكثير الأشبه بغيبوبة من 18 إلي 20 ساعة نوم باليوم أدي إلي فقدانه لوزنه ما يقرب من 30 كيلو وكان فاقد الأمل تماماً في العودة إلي صحته من جديد وشفاؤه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.