البرادعى يضحى بالعملية من اجل ميدان التحرير وانقاذ الثورة

كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

الى كل مصرى مازال يعيش الوهم ومضحوك علية من جانب النظام السابق ان الدكتور محمد البرادعى عميل احب ان اذكرهم انة اول شخص قال الدستور اولا ولا انتخابات تحت حكم العسكر لانها ستكون تمثيلية وانسحب من الانتخابات والان فى ظل مظاهرات التحرير عاد الى مصر منذ قليل وتم استقبالة بحفاوة شديدة و كشف وائل قنديل المنسق الاعلامي لحزب الدستور
ان الدكتور محمد البرادعي قد ألغي عملية جراحية كان سيجريها خلال الأسبوع الجاري بالركبة. واضاف قنديل انه كان مقرر ان يجري البرادعي علمية جراحية في ركبته بمدينة فينا، إلا أنه قرر العودة لمصر بسبب ما يشهده ميدان التحرير من فعاليات عقب صدور الحكم علي مبارك ومعاونيه ولرغبته ان يكون متواجداً في فعاليات الثورة الثانية، بحسب تعبير قنديل بالفعل الدكتور محمد البرادعى يثبت لنا كل يوم انة من كبار رموز الثورة وان الشعب المصرى الوحيد الذى ظلم تلك الشخصية التى يفتخر بها العالم كلة والسبب شائعات لا اساس لها من الصحة ولكن اوعدكم عندما يصل الشعب الى مرحلة متقدمة من العلم والديمقراطية سيكون شأن الدكتور البرادعى كبير عند كل مصرى .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.