أب يرزق بإبنة سادسة و يقرر التخلص منها بأن حاول سبع مرات تركها في صندوق على مدخل المسجد .. شاهد ماذا حدث بعد محاولته الأخيرة.. فيديو

___________________________220210397
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

للأسف الشديد لا تزال في العديد من المناطق في دولنا العربية و الاسلامية المفاهيم الخاطئة لدي الكثير من الناس .. هذه المفاهيم هي ممتدة من الفكر الجاهلي المتخلف الذي كان يسود و تطبق قوانينه في تلك العصور قبل بزوغ شمس الاسلام .. نتكلم هنا عن مفهوم سلبي جدا وهو بأن المواليد من الاناث هم أقل شأنا من الذكور .. بل و لغاية يومنا هذا يوجد من هو مقتنع تماما بأن المواليد من الاناث عديمين القيمة و ما هم إلا عبئا على والدهم و ينظرون لهم بأنهم هم ثقيل جدا و بلا فائدة .. و هذه المفاهيم التي كانت تدفع العربان في العصر الجاهلي بوأد مواليدهم من البنات وهم أحياء .. حتى بزغ فجر الاسلام بقرآنه الكريم و حرم هذا الفعل و إعتبره إثما عظيما ..و لكن و كما قلنا فإن هناك البعض من الاباء لا يزالون يعتبرون الاناث عبئا و يفضلون الذكور عنهم .. و هنا نروي هذه القصة و هي لرجل يتبنى هذه المفاهيم الجاهلية … القصة تقول بأن هذا الرجل رزقه المولى جل وعلا بخمسة بنات .. و شاء الله أن تحمل زوجته للمرة السادسة .. فقال الرجل لزوجته بأن أقسم عليها بأنها لو ولدت أنثى فإنه سيقوم بالتخلص منها .. و كانت إرادة الله أن تنجب إبنة سادسة .. و فعل ذلك الرجل ما أقسم على فعله .. فقام بوضع إبنته المولودة بصندوق و تركها على مدخل المسجد بعد صلاة العشاء … و عاد للمسجد بعد صلاة الفجر حيث ترك إبنته فوجدها في مكانها و لم يأخذها أحد .. فرجع بها إلى منزله على أن يعاود الكرة باليوم التالي .. و باليوم التالي فعل نفس الشيء و كان يجد نفس النتيجة بأن يجدها مع صلاة الفجر بمكانها و يعود بها للمنزل .. و إستمر على هذا المنوال لمدة إسبوع كامل حتى عاد بإبنته للمنزل باليوم السابع للمنزل و كان اليوم الاخير لمحاولاته التخلص منها … شاهد ماذا حصل بعد ذلك من تفاصيل لهذه القصة التي أبهرت و أبكت كل من سمعها .. شاهد الفيديو التالي ..

___________________________220210397

الفيديو

httpv://www.youtube.com/watch?v=zRKAdVkFf0k

Enhanced by Zemanta

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.