كارثة اخر موضة للارتباط الان … زواج الفاتحة !! تخيل ما هو وما حكمه

140217110857217
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

من الواضح أن زواج الفاتحة سوف يكون خلال تلك الفترة هو محور الحديث الرئيسى عنه من قبل وسائل الاعلام المختلفة والتى بدأت بالفعل فى تسليط الاضواء عليه حيث يعتبره الكثيرون هو الشكل المطور لصورة الزواج العرفى لكن الاختلاف القائم بينهما هو أن الزواج العرفى يكون كتابيا على عقد بين الزوجان أما بالنسبة لزواج الفاتحة فهو يتم بدون أى اوراق أو او عقود تكتب بل شفاهيا فقط حيث يقول الشاب للفتاة”أريدك زوجة صالحة فيما يرضي الله.. زوجيني نفسك على الفاتحة المباركة”.. فترد الفتاة قائلة” زوجتك نفسي لنقرأ الفاتحة ونوثق زواجنا أمام الله”.. فينهي المراسم قائلا” أنا قبلت ببركة الفاتحة”

وقد لاقى هذا الزواج رفضا كبير ليس فقط من الاباء والأمهات الذين اصابتهم الصدمة بمعرفة هذا النوع من الزواج الحديث والذى يعتبره كثيرون أخر موضة للارتباط بين الشباب والفتيات فقد كان رد فعل قطاعات عريضة من الشباب رافضة لهذا الارتباط

ويأتى دور الحكم فى هذا الزواج تقول الدكتور آمنة نصير أستاذة العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر هذا الزواج باطل شرعا، فالزواج الشرعي يكون مبنيا على أربعة شروط رئيسية لا يجوز التفريط في واحد منها، وهي التراضي ثم العقد، ثم الشهود وحضور ولي الأمر، وإذا كان المذهب الحنفي قد استغنى الولي وأجاز للمرأة تزويج نفسها بنفسها، إلا أن جمهور الفقهاء يرفضون ذلك، لأن الضحية الأولى والأخيرة لأي تساهل أو تنازل هي المرأة وأهلها، بعد أن تكتشف الفتاة أنها ضحية لهذا الشخص الغير أمين، مما يترتب علي ذلك مشاكل وفضائح، ولذلك على كل فتاة ألا تتعرض للخداع وأن تبتعد عن أي زواج بدون تحقيق شروطه حتى لا تعرض نفسها لما لا يحمد عقباه، وإطلاق مسمي زواج الفاتحة عليه نوع من أنواع الخديعة باسم الدين

 

زواج الفاتحة
زواج الفاتحة

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.