عروسة تقضي ليلة الدخلة في العناية المركزة و السبب في ذلك زوجها

عروسة تقضي ليلة الدخلة في العناية المركزة و السبب في ذلك زوجها
ليلة الدخلة
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

كان من المفترض ان تكون ليلة الدخلة لهذة العروسة هي ليلة العمر الليلة التي ينتظرها كل البنات الا ان ليلة الدخلة انقلب الي ليلة تعيسة بعد ان قضتها العروسة المسكينة في العناية المركزة بسبب زوجها الذي قام بشئ لا يمكن ان يكون ناتج عن تفكير و عقل يفسد مثل هذة الليلة السعيدة عليه و علي زوجته
بدأت الحادثة حينما ملئت ام العريس رأسه بأفكار عفي عليها الزمن حيث استغلت حب ابنها الاصغر سليم لها و امرته بان يضرب زوجته في ليلة الدخلة حتي يكسر شكيمتها و لا تستطيع ان تعصي له امرا بعد ذلك و للاسف نجحت فيما فشلت فيه مع ابنائها الاخرين فبعد ان اختلي العريس سليم بزوجته مي قام بضربها و صفعها 3 مرات علي وجهها الا ان العروسة لم تقبل الامر في صمت فبادرته هي الاخري بالضرب حتي تطور الامر بينهما و تطورت الامور بسرعة فذهب الزوج سليم الي المطبخ و احضر عصا و انهال بالضرب علي زوجته حتي دخلت المسكينة في غيبوبة

بعد ذلك اتصل سليم الزوج باهل العروسة و ذهب والدها و اسرتها ليجدوا ابنتهم مصابة بغيبوبة و تم نقلها الي المشفي و اتضح انها تعاني من كسر في الجمجمة و كسر في الحوض و بعد استدعاء الشرطة قامت بالتحقيق مع سليم الابن ليكشف لهم غموض ما حدث و قضت الزوجة ليلتها في غرفة العناية المركزة و الزوج في الحبس

و ما علينا الان هو ان نوضح لكم ان هذة الحادثة حدثت بالفعل و علينا اخذ العبرة منها و علي كل ام صاحبة تفكير مريض كهذا ترك ابنائها يعشيون حياتهم في سلام و علي كل زوج و زوجة ان لا يسمحوا لاحد ان يتدخل في حياتهم و ليس كل ما يقال ينفذ حتي لو كان من اقرب الناس الام و الاب فالله ميزنا بالعقل و يجب علينا استخدامه في الحكم علي الامور .

التعليقات

  1. هؤلاء (الابن وامه) ليسو متخلفين عقليا بل هم بلا عقل اصلا ; النساء مااكرمهن الا كريم وما اهانهن الا لئيم قال الرسول الكريم محمد صلى الله عليه واله (رفقا بالقوارير) خلقت المراة من ضلع الرجل فهي جزء منه ومن الجزء القريب من القلب ولكن حسبنا الله ونعم الوكيل فيمن هم اضل سبيلا من الانعام ٠٠٠

  2. مثل شي الي عملتو حماتي معي علمت زوجي كيف يتعامل معي من اول يوم تعبي براسو حتى ماستمرت زواجي وطلقت فورن بسببها فعلن في حمايه بتكون مريضه نفسيا وبنعمل بنات الناس هيك

  3. قبل كان الرجل يذبح بزون او اي حيوان امام زوجته بليله الدخله حتى تخاف من عنده هذا عند الجاهليه وليس المتعلمين اما الان مع الاسف وكل الاسف احنه بنعيد الزمن نفسه فكل شي بالفكر والبس وتعامل وكل شي 

  4. اذا كانت الام عايشة في عصر الجاهلية ومعشعشة في راسها افكار غير واقعية المفروض من الابن ان شوية يطلع على الاقل يعرف اشلون يتعامل مع الانسانة التي وهبت نفسها الية .جهال خلف جاهل .

  5. والله فعلا متخلف كيف صدق كلام أمه هذا الكلام أنتهي من
    زمان دلوقتي أصبح فيه تعليم والناس فهمت وغير كده النبي صلى الله عليه وسلم أمرنا بالرفق علي النساءولم يأمرنا بضربهن الا في حالات معينة وان ﻻيكون ضربا موجعا تتأذي منه الزوجية

  6. هو ده الفرق بين المتعلم والجهل …وبعدين بنات الناس مش لعبه وفى الأول وفى الاخر فى مليون طريقه انك تعود مراتك على إلا أنت عوزه مش بضرب ولكن بطريقه الحوار

  7. ايه ياناس التخلف داوالله البيعمل كذامن البشراوﻻنقول عليه حيوان؟ثانياهوالي من الناس دول بعيدكل البعدعن طاعة الله ربنايهديهم من هذاالفعل الشيطاني

  8. حسبي الله ونعم الوكيل في ابن امه عايزة اقول منها لله امه وﻻزم كل راجل يفهم ان مش كل الي بتقوله اﻻم صح ويعرفوا ام فيه امهات مريضة وبتهدم حياة وﻻدها وكل مشكلتها انها بتغير من الست كالعادة الي هي مرات ابنها مع ان دي سنة الحياة ولو بتحب ابنها تحب مراته وخصوصا لو كويسه وبتسعده اكن دول مش بيحبوا وﻻدهم دول انانين عايزين يسيطروا علي عقول وﻻدهم طول العمر وماحدش يعمل معاه غير الي تحبه هي ودي راحتها هي مش راحة ابنها وﻻزم تفتكر انها في يوم كانت بنوتة زيها تحب تتعامل كويس من جوزها وتبقي ست بيتها مش ام جوزها تتحكم فيهم طول العمر ولﻻسف لما يكون عندهاةبنت ماتحبش جوزها يعامله كدة وممكن تكون مرات ابمها برقبة بنتها بس تقول ايه في العقول المتخلفة والظلمة الي بينسوا ربهم وبقول للحيوان ابنها خليك راجل بقي ﻻما تقعد جمب امك يابن امك وماتبهدلش وﻻد الناس امك دي بني ادمه عاديه ممكن تصيب وتخطئ زي اي ست مش مﻻك واﻻ تشوف مراتك كدة بردوا الغريبة كلهم يشوفوا كل الستاتةغلط واغبية اﻻ امهم وانا متأكدة ان ابني لما يكبر هيعمل كدة بردوا بس انا مش هربيه هلي كدة وهحب مراته طالما بحب ابني وعايزة اسعده وهعلمه يحترمها ويحبها وهاسعدها تعرف ابني وتفهمه وتحبه ازاي وهدافع عنها زي بنتي طالما تستاهل

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.