مصر تعيد طلبها من الانتربول بضبط غالى ورشيد والقرضاوي

مصر تعيد طلبها من الانتربول بضبط غالى ورشيد والقرضاوي
بطرس غالي
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

أكد مصدر قضائي بوزارة العدل تابع للتعاون الدولي ، بأن السلطات المصرية عاودت لتجديد طلبها الذي قامت بتقديمه إلى “الإنتربول الدولى” الشرطة الجنائية الدولية ، وذلك لسرعة ضبط وأحضار الهارب “يوسف بطرس غالى” وزير المالية الأسبق لحكومة الرئيس المخلوع “حسني مبارك” ، والهارب خارج البلاد منذ ثورة 25 يناير 2011 ، وذلك لتنفيذ للأحكام القضائية الصادرة ضده بشأن “إهدار المال العام واستغلال نفوذه” حين توليه منصب “وزير المالية” .

هذا وقد تضمنت هذه المذكرة كافة التفاصيل بالتهم الصادرة في حق “يوسف بطرس غالى” ، والأحكام التى قد صدرت ضده داخل مصر ، ومن أهم هذه الأحكام قضايا “إهدار المال العام” و “الكسب غير المشروع” وأيضاً “استغلال النفوذ” وذلك خلال فترة عمله كوزير للمالية في عهد “مبارك” .

كما أشار المصدر القضائي ، بأن الوزارة تعد مذكرة جديدة للأنتربول ، وذلك للمطالبة بتسليم رجل الأعمال الهارب “رشيد محمد رشيد” ، والذى قام بالهرب إلى قطر والأستفسار عن سب رفض “قطر” الواضح بعدم تسليمها مجموعة من الهاربين داخل أراضيها والمطلوبين لدى السلطات المصرية ، ومنهم “عصام عبد الماجد – يوسف القرضاوى” وغيرهم ممن تمكنوا من الهروب خارج البلاد عقب ثورة “30 يونيو” .

وزير المالية الاسبق - بطرس غالي
وزير المالية الاسبق – بطرس غالي

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.