حمدين صباحى فى حديثة مع وفد كارتر اكد ان الرئيس الجديد لن يستمر سوى عام واحد و سيكون ضعيف

1
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

مرشح الرئاسة السابق حمدين صباحى قال ان مصير الرئيس الجديد متعلق بنصوص الدستور و الجمعية التاسيسية لة و يتوقع ان يكون مؤقت و لن يستمر اكثر من سنة واحدة فقط و انة يقوم حاليا بدمج حزب الدستور و الكرامة لتكوين تيار قوى وواسع منظم لخوض الانتخابات البرلمانية القادمة كما اكد على انة حين يتم الانتهاء من الدستور الجديد سوف يعاد انتخاب رئيس مصر مرة اخرى و ذلك خلال لقائة بوفد كارتر لمراقبة انتخابات الرئاسة المصرية امس كما قال ان انتخابات الاعادة اجبرت الشعب المصرى على خياران لا يعبران عن الثورة و لا عن مصر و هم اعادة النظام السابق او الاختيار الثانى و هو شريك للثورة فرض نفسة عليها منذ بداية الاحداث لينفرد بالمكاسب و الثورة مبتعدا عن باقى الذين اشتركوا بالثورة…..

 

و اضاف صباحى ان بعض من اختار مرشح دون الاخر هو الذى سيحكم على الرئيس الجديد بالضعف كما ان الاعلان الدستورى المكمل سوف يزيد من ضعفة كما اكد على اعتراضة على هذا النص المكمل و قد حضر اللقاء كلامن جيسون كارتر نائب ولاية جورجيا الامريكية و رئيس وزراء اليمن الاسبق الدكتور عبد الكريم الاريانى ونائب رئيس وزراء الاردن الاسبق ووزير الخارجية مروان المعشر نائب رئيس مركز كارنيجى حاليا  المنعقد بالقاهرة

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.