«المفرقعات»: عمليات موسعة لتمشيط المدارس للبحث عن الأجسام الغريبة

«المفرقعات»: عمليات موسعة لتمشيط المدارس للبحث عن الأجسام الغريبة
اللواء علاء عبد الظاهر مدير مكتب المفرقعات بالقاهرة
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

قال مدير مكتب المفرقعات بالقاهرة اللواء علاء عبد الظاهر, بأنه يوجد فى غرفة العمليات حالة أستنفار أمنى لتلقى البلاغات عن الأشتباه فى أجسام غريبة بأى مدرسة أو فى أى مكان حتى يتم وبشكل فورى و سريع للانتقال بغرض التعرف عليها, و أكد على أن رجال المفرقعات يقظون بجميع المنشأت بغرض التأمين لها.

كما أن مدير مكتب المفرقعات فى تصريحات صحفيه له أضاف, [ان توجيهات اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية و تعليمات مدير امن العاصمة اللواء على الدمرداش تنفذ و بكل دقة فى التفتيش الوقائى و التأمين للمدارس الحكومية و الأجنبية و الجامعات و المنشأت المهمة جميعها و بشكل دورى يومياً.

كما أن عبد الظاهر قد أوضح بأنه يوجد عمليات للمتابعة و بشكل دورى لكل المدارس فى جميع أرجاء القاهرة, بغرض تنفيذ عمليات التأمين الخاصة بها, و عمل مراقبة لكل الأماكن و خصوصاً التى يأتى منها التهديدات المحتملة, و أكد على أنه يوجد حالة هدوء أمنى بالمحافظة و لا يتواجد تداعيات أمنية و يأتى هذا لأن رجال الأمن جميعا فى حالة من اليقظة حيث أنه لا يوجد ضابط ينام حتى يستشعر المواطنون بالأمان, لأن راحتهم نسهر عليها و قال بالنص “مافيش ظابط محترم بينام علشان الناس ما تبقاش فى أمان”.

كما ان مدير مكتب المفرقعات أشار إلى عدم التفرقة فى التأمين بين منشأة و غيرها سواء مدارس و ما غيرهاو هذا لأن الـامين يومياً و يشتمل على كل المنشأت و أن رجال المفرقعات تقوم بالمرور عليها جميعاً و هذا تحسباً لتواجد أجسام غريبة و السيارات المتروكة يتم فحصها.

كما أن عبد الظاهر لفت النظر فى حالة تلقى بلاغ تهديد بمكان ما على الفور يتم الانتقال إليه لتأكيد أن البلاغ صحيح, و أكد على أن رجال المفرقعات على أتم الجاهزية من أجل التعامل مع كل البلاغات و هى مزودة بكلاب المفرقعات و أجهزة كشفية بغرض معرفة شكل الأجسام الغريبة التى عثر عليها.

كما أن مدير المفرقعات أوضح بأنه يوجد بين الشعب و الشرطة شراكة مجتمعية و هى تعتبر الخط الأول للدفاع عن المنشأت لوجود صلة أرتباط قوية بين الشعب و الشرطة بغرض المحافظة على كل الأماكن.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.