أعادت وزارة الداخلية طباعة إعلان حقوق الإنسان العالمى و تقوم بتوزيعه على الضباط

أعادت وزارة الداخلية طباعة إعلان حقوق الإنسان العالمى و تقوم بتوزيعه على الضباط
وزير الداخلية
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

مصدر أمنى فى وزراة الداخلية مطلع قام بالكشف اليوم الأحد, و بمناسبة الاحتفال العالمى اليوم بحقوق الإنسان, من كل عام, و الموافق 10 ديسمر, قد قام وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم بالتوجية إلى قطاع حقوق الإنسان فى الوزارة على أن يقوم بالإعادة لطبع إعلان حقوق الإنسان العالمى, و يتم التوزيع له على كافة الضباط, و يأتى هذا إستكمالاً لما هو مخطط, بين جميع العاملين فى الوزارة من برامج خاصة بنشر ثقافة حقوق الإنسان بينهم, و التى منذ فترة يتم العمل على تنفيذها عن طريق قطاع حقوق الإنسان, بالتنسيق و التعاون بين كافة قطاعات وزارة الداخلية.

حيث أن تلك الخطوة الغير مسبوقة قد أتت منطلقة من توجهات و سياسة وزارة الداخلية الراهنة, و التى تستهدف من أحد المحاور الخاصة بها إلى المفاهيم الخاصة بحقوق الإنسان, و إعلاء القيم, و التأكيد على الجيد لرجال الشرطة من عقيدة أمنية, و التى يؤمنون من خلالها على أن كرامة الوطن من كرامة الفرد, و مما هو جديد بالذكر بأن إعلان حقوق الإنسان العالمى, فى الثلاثون مادة, يعتبر نقطة حاسمة للتحول بتاريخ البشرية بحيث أنه أتفاق دولى الأول من نوعه يقوم على تحديد الحريات و الحقوق, و التى من حق جميع البشر أن يقوموا بالتمتع بها.

حيث أن وزير الداخلية قد حرص على أن يتم تصدير هذا الإعلان مع كلمه قام بتوجيهها إلى رجال الشرطة أبنائه, و من خلالها قد أشار إلى أن طباعة و توزيع الإعلان الهدف منه, كما قام سيادته بالتأكيد مرة أخرى مجدداً, عن طريق كلمته على الأهمية لاحترام حقوق الإنسان من جانب رجال الشرطة, و العمل على صون كرامته, لأن احترام و صيانه هذة الحقوق, يعد لوزارة الداخلية حاليا اللبنة الأساسية الخاصة بالسياسات الأمنية لها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.