مفاجأة ثقيلة. اتهام توفيق عكاشة بالعمل لاكبر شبكة صهيونية بهدف التشكيك في الرموز الوطنية

112787078117009
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

الكاتب صلاح البديوي الذي فجر مسبقا قضية المبيدات المسرطنة من اسرائيل يفجر مفاجأة اكبر بعد ان اتهم الاعلامي توفيق عكاشة انه عميل لواحدة من اكبر شبكات المخابرات الصهيونية وان مهمته المحددة هي التشكيك في جميع الرموز الوطنية في مصر الا نظام مبارك بالطبع,

وقد اكد البديوي علي قناة مصر 25 ان توفيق عكاشة منتسب لشبكة صهيونية تحت ادارة مركز شيمون بيريز, ويتولي تدريب العملاء فيها ضباط كبار سابقين من المخابرات الاسرائيلية,

هذا وقد اضاف البديوي ان توفيق عكاشة ذهب الي كندا بمساعدة احد الضباط الاسرائيليين لشراء الدكتوراة من هناك خلال عدة شهور,

ومن الاتهامات التي صرح بها البديوي ان توفيق عكاشة لم يكن راضيا عن ترشح الفريق احمد شفيق لرئاسة الجمهورية حتي جاءته اوامر من جهات يعلمها تماما – علي حد قوله- تأمره بتأييد شفيق في انتخابات الرئاسة وايهام الرأي العام ان الجيش غير محايد.

وبالطبع لم يقوم البديوي باثبات هذه التهم الا انها تهم مثيرة للجدل ويمكن ان تؤدي الي نهاية عكاشة او نهاية البديوي ان لم يكن معه ما يثبت ذلك

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.