جمهورية مصر تضع شروطا للتصالح مع الجمهورية التركية

جمهورية مصر تضع شروطا للتصالح مع الجمهورية التركية
501511
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

كشف محللون سياسيون مصريون عن الشروط التي من الممكن أن تضعها مصر للتصالح مع تركيا، و قال المهندس محمد سامي، رئيس حزب الكرامة، أن التصالح لن يكون سريعا مع تركيا كما حدث مع قطر. و أن هناك شروطا يجب على الدولة التركية أن تنفذها للتصالح مع الدولة المصرية و أولها: أن تقوم بوقف خطابها الذي يصف النظام المصري بالانقلاب، و أن تتوقف عن دعم و تمويل جماعة الإخوان المسلمين، و أن تقوم بإغلاق القنوات الداعمة للجماعة. و أضاف المحلل السياسي مجدي حمدان، أنه ماداما الرئيس أردوغان على رأس الدولة فلن يكون هناك تصالح. و قال يجب على أردوغان أن يتنازل عن الإخوان. و أن يكف عن مهاجمته الرئيس المصري. و قال أن هناك عدة أمور قد تحدث للمصالحة السياسية بين البلدين و هي ان يتم غلق جميع القنوات التي تبث من تركيا التي تسيء للنظام الحالي. و أن تقوم الدولة التركية بتسليم قيادات الجماعة الإخوانية إلى الأمن المصري. و أكد نائب رئيس المركز العربي للدراسات السياسية والإستراتيجية، الدكتور مختار غباشي، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي قادر على تحمل المسئولية ويستطيع أن يقوم بالمصالحة مع تركيا بدون شروط، مشيرا بان المصالحة السياسية ستتم لأن مصر في الموقف الأقوى.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.