مساعد وزير الداخلية فى قضية “الصباغ” :تم قتل شيماء الصباغ من ناحية “التحرير”

مساعد وزير الداخلية فى قضية “الصباغ” :تم قتل شيماء الصباغ من ناحية “التحرير”
مساعد وزير الداخلية, اللواء حسن الدالى
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

ذكر مساعد وزير الداخلية, اللواء حسن الدالى وكيل الإدارة العامة لشئون المعامل الجنائية, فى الشهادة التى ألقاها فى محكمة الجنايات, فى القضية المنظورة اليوم أمامها و هى قضية مقتل الناشطة السياسية شيماء الضباغ و المتهم بها ضابط الأمن المركزى, بأنه تم قتلها بواسطة طلق نارى تم إطلاقة من ناحية ميدان التحرير, و بالتحديد من جهة الشركة الفرنسية.

كما أفاد “الدالى” بتواجد كرات بلى و أجسام نارية و آثار ارتطامات ناتجة من خرطوش, و أن المسافة التى تم الإطلاق منها تقدر بنحو الـ8 أمتار.

ثم قام الدفاع بسؤاله و قال: ما هى المساحة التى تنتشر فيها طلقة “الخرطوش” فى حالة تركيب “كأس الإطلاق” على البندقية و ما هى أيضا المساحه فى حالة عدم تركيبة؟.

أجاب مساعد وزير الداخلية قائلاً: فى حالة التركيب لكأس الإطلاق يتم الانتشار للمقذوفات فى مساحة تبلغ الـ”35*35″ متر مربع, و فى حالة عدم تركيب كأس الإطلاقسوف تنتشر طلقة الخرطوش على مساحه الـ37 متر مربع, و هذا من التجارب المنفذة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.