قرار مجلس المحافظين بتركيب عدادات كهرباء و مياه للعقارات المخالفة

قرار مجلس المحافظين بتركيب عدادات كهرباء و مياه للعقارات المخالفة
مجلس المحافظين
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

شهد اجتماع السيد رئيس الوزراء مع مجلس المحافظين عددا من القرارات الحازمة و القوية بخصوص عدد من القضايا الهامة و الساخنة كان من أبرزها قضية سرقة التيار الكهربي ، و توصيل المياه بطرق غير مشروعة ، مما يجعله تعديا صريحا على حقوق الدولة ، و يسبب لها خسارة الملايين شهريا .

حيث أصدر السيد رئيس الوزراء المهندس شريف اسماعيل قرارته خلال اجتماعه مع مجلس المحافظين يوم الثلاثاء 16 فبراير 2016 ، بضرورة الضرب بيد من حديد على كل من يحاول سرقة التيار الكهربي و المياه من الدولة ، و كذلك من يقوم بالتعدى على الأراضى الزراعية و البناء عليها ، و ازالة أي بناء او اي تعدى بكل أشكاله ، و ذلك حفاظا على اهدار المال العام .

و في أولى الخطوات التى أمر المهندس شريف اسماعيل باتخاذها كان الأمر بتركيب عدادات ماء و كهرباء للعقارات المخالفة ، و لكن بشرط :
* أن تكون العدادات التى يتم تركيبها سابقة الدفع .
* يتم حصر العقارات المخالفة و تقديم بيان بها بكل الوزارات المعنية بها .
* لا يعنى تركيب العدادات أن لهذه العقارات المخالفة أى حقوق قانونية .

جدير بالذكر أن سرقة المياه و الكهرباء تسبب خسارة لخزانة الدولة تقدر قيمتها ب 4 مليار جنيه سنويا ، علما بأن مصر تحتوى على ما يقرب من 400 الف عقار مخالف ، و فوق ما يزيد عن 200 ألف عقار عشوائي .

 

 

 

التعليقات

  1. نعم الحكومه ونعم القرار قرار الساده المحافظين بتركيب عدادات اناره ومياه للمنازل المخالفه لحفظ حق الدوله ماهذا الذي تفعلونه ايها الساده ان حق الدوله هو حق المواطن اولا ثم اولا ماهذه القرارات التي ان دلت فلا تدل الا علي ضعف الدوله متمثلة في محافظيها ووزرائها انكافيئ المخطيئ من اجل ان نحصل ايرادات الدوله والمواطن الذي يتعرض للخطر وغيره غير مهم ان وظائفكم يا ساده هن اولا تنفيذ القانون وحماية المجتمع مثمثلا في المواطن من اي اخطار وتنفيذ وتطبيق القانون والا فان هذه القوانين تصبح لا معني لها وعلي اي مخالف لاي مخالفه للقانون ان يدفع للدوله حتي يقنن وضعه الخاطيئ عيب يا ساده اين نحن في هذه القرارات من سيادة القانون اذا لم بطبق علي المخطيئ فلا داعي له بالمره وليعمل كل منا ما يشاء طالما ان الخطا سيغطيه دفع الايرادات للدوله

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.