عضو مجلس أطباء يفجر مفاجأة مدوية ويؤكد “جهاز الكفتة” مخصص للكشف عن القنابل، وليس له علاقة بفيروس سي

عضو مجلس أطباء يفجر مفاجأة مدوية ويؤكد “جهاز الكفتة” مخصص للكشف عن القنابل، وليس له علاقة بفيروس سي
جهاز الكفتة
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

جهاز الكفتة | فجر عضو مجلس الاطباء محمد فرج مفاجأة كبيرة بخصوص “جهاز الكفتة”، والذي زعم مخترعه انه يعالج فيروس سي، وقد احالت النقابة 5  أطباء لمحاكمة تأديبية، بتهمة تورطهم في الترويج لجهاز علاج فيروس سي، الالتهاب الكبدي الوبائي والمعروف اعلاميا بـ “جهاز الكفتة”، قائلا “الشخصان اللذان تحدثا عن الجهاز في وسائل الاعلام ثبت أنهم ليسو أطباء”.

وأضاف “فرج” خلال برنامج “بتوقيت مصر”، ان الجهاز المخصص لعلاج فيروس الالتهاب الكبدي الوبائي “فيروس سي” ثبت أنه غير علمي بالمرة، مشدد ان هذا الجهاز صنع خصيصا للكشف عن القنابل، وأن هذا الجهاز ليس له أي علاقة بعلاج فيروس سي، وان جميع تشخيصاته للمرض تشخيصات غير دقيقة بالمرة، بالرغم من ظهور “الغيطي” في احدي المداخلات التليفونية عبر احدي البرامج، ليؤكد أنه شاهد بالفعل مرضي يالجون من فيروس سي بـ “جهاز الكفتة”، وانه تم علاجهم أمام عينه.

وأشار عضو مجلس الاطباء ورئيس جمعية أطباء التحرير سابقا، أن هذا الجهاز استخدم من قبل للكشف عن القنابل، ولكنه أثبت فشله، لافتا أنه تم استيراد كمية كبيرة من نفس نوع الجهاز، والعمل علي تحويله من جهاز لكشف القنابل والمفرقعات، لجهاز يعالج مرضي فيروس سي.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.