قصص الحب في حياة الإخواني سيد قطب والسبب وراء عدم زواجه

قصص الحب في حياة الإخواني سيد قطب والسبب وراء عدم زواجه
سيد قطب
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

أمس التاسع والعشرين من شهر أغسطس كانت الذكرى ال50 على إعدام الإخواني سيد قطب بسبب اتهامه بمحاولة قلب نظام الحكم حينئذ والتدبير لاغتيال الرئيس الراحل والزعيم الربي جمال عبد الناصر بالإضافة لاتهامه بالتواطؤ مع الكيان الصهيوني والولايات المتحدة الأمريكية.

والحديث اليوم عن الجانب الإنساني في حياة سيد قطب والحب في حياته ولماذا لم يتزوج ؟! والإجابة على هذا السؤال يمكن سردها في بعض النقاط التالية لقصص الحب التي عاشها :

في بلدته الصغيرة موشا في محافظة أسيوط نشأت علاقة حب برئ بينه وبين فتاة عندما كان سنه 14 عام تبادلا مشاعر الحب ولكن سفره إلى القاهرة لإكمال تعليمه حال دون اكتمال هذه القصة بنهاية سعيدة وكتب عنها أنا “ذات طابع خاص” وبعد عودته وجدها تزوجت بآخر من نفس القرية.

بعد تخرج قطب سنة 1933 عمل في وزارة المعارف وشعر بالانجذاب نحو فتاة قاهرية ولكن عندما تقدم لخطبتها بكت العروس وقالت أنها كانت تحب جارها وكان ضابطا في الجيش ولكن فرقهما القدر فكانت كرامته أولى من الحب وأنهى الخطبة.

انضم سيد قطب لجماعة الإخوان المسلمين عام 1955 وقرر الزواج بفتاة من الجماعة ولكن دخوله السجن لعشر سنوات قضى على هذه الزيجة تماما وحتى بعدما خرج من السجن تم الحكم عليه بالإعدام في اليوم ال29 من شهر أغسطس سنة 1966.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.