عمرو أديب يفر الى لندن خوفا من القتل

عمرو أديب
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

أعلن الإعلامي المصري عمرو أديب أنه قرر الاستقرار في العاصمة البريطانية لندن و ذلك بعد تلقيه لتهديدات بالقتل من طرف أشخاص قال بأنهم ينتمون للتيارات الإسلامية ، و سيبقى فيها الى أن تستقر الأوضاع في مصر ، و ذلك من خلال مداخلة عبر برنامج القاهرة اليوم حيث أكد أنه سعى الى قضاء الأجازة في لندن بدءا من يوم الأربعاء على أساس العودة مع بداية هذا الأسبوع الا أن استمرار المضايقات أو ما أسماه التحريضات جعلته يقرر البقاء خارج مصر الى حين استقرار الأوضاع إذ قال : : “قررت أن أبدأ إجازتي يوم الأربعاء الماضي لمدة يومين وأسافر للخارج، بعد أن ضاقت بي الدنيا كما يقولون في المثل الشعبي، على أن أعود مع مطلع الأسبوع الجاري، إلا أنني فوجئت باستمرار التحريض ضدي، فقررت التواجد بالخارج بعض الوقت”.  

غمرو أديب طالب أيضا من الرئيس الدكتور محمد مرسي أن يقوم بإلغاء الإعلان الدستوري الذي أقره يوم 21 نوفمبر 2012 .

يذكر أن عمرو أديب من بين الإعلاميين المناصرين للنظام القديم و من أشد المعارضين و الأكثر عداء لجماعة الإخوان المسلمين .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.