مصر تتحول رسمياً الى دولة مستورده للغاز

AZAZAZAZA
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

خلال السنوات الماضية كانت مصر دولة مصدرة للغاز لكن تحولت البلد مؤخرا الى دولة مستوردة له بعد ان اصدر وزير البترول قراراً بذلك يحمل لرقم 2848 لسنة 2012 وقد تم نشر نص هذا القرار فى جريدة الوقائع المصرية فى عددها الصادر الاثنين الماضى ,ويسمح هذا القرار الجديد للشركة القابضة للغازات استيراد الغاز الطبيعى بحالته او مسال من الاسواق العالمية عن طريق الشركة مباشرة او عن طريق شركات اخرى يتم اتلتعاقد معها لأجل هذا الغرض.

وبصدد هذا القرار سيتم منح الموافقات اللازمة لعملية الاستيراد للشركات المسئوله عن ذلك مع وضع ضوابط لذلك بالاشتراك مع الهيئة العامة للبترول,والموافقة للشركات الخرى بنقل الغاز عبر البكة القومية للغاز,وذلك حسبما جاء فى صحيفة المصرى اليوم.

وعن رأيه فى هذا القرار قال المهندس مدحت يوسف,رئيس شركة موبكو سابقاً والخبير البترولى,ان هذا القرار لم تتم دراسته جيدا بل وصفه بالغير مدروس اساسا وذلك لأن مصر ستستورد الغاز من شكرات عالمية فى قطر وليس من حكومة قطر مباشرة,كما توقع وصول سعر الغاز الى 14 دولار للمليون وحده حرارية ,على الرغم من ان الحكومة تبيعه للمصانع بسعر 4 دولارات,وتصدره الى الأردن بسعر 5.5 دولار.

وتوقع مدحت يوسف ان استيراد الغاز بالاسعار المذكورة سوف يؤدى الى  انهيار صناعت محددة فى مصر كصناعة الاسمنت والاسمدة حيث لن تتمكن المصانع من تحمل هذه الاسعار لأنها تحصل على الغاز حاليا بسعر 4 دولارات,كما اتهم المهندس مدحت يوسف الدولة بأنها قامت بدفع المصانع لتهريب السولار ليتم استخدامه كبديل للمازوت وذلك بعد رفع سعر طن المازوت الى 2300 جنيه فى الوقت الذى لا يتعدى فيه سعر الطن 1375 جنيه.

وقال المهندس هانى سليمان وكيل اول وزارة البترول لشئون الغاز سابقا, ان انتاج الغاز فى مصر لا يغطى الطلب عليه,كما قال,ان هناك توقعات بوصول النقص الى 3.7 مليار قدم مكعب بحلول 2018,وان حجم الاستخدام اليومى سيتضاعف الى 25 مليون متر مكعب فى العام المالى 2014/2015 مقارنة مع العام المالى 2011,2012 حيث وصل الاستهلاك اليومى الى 12 مليون متر مكعب.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.