شركة مايكروسوفت تحذر من انتشار برمجية خبيثة تخترق حسابات الفيسبوك

post_facebook-warning_598x337
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

حذرت شركة مايكروسوفت عملاق صناعة البرمجيات,من احد البرمجيات الخبيثة من نوع حصان طروادة والتى يمكنها اختراق حساب الفيسبوك حيث تظهر على هيئة امتدادات لمتصفح جوجل كروم او اضافات لمتصفح فايرفوكس.

البرمجية الخبيثة تسمى “JS/Febipos.A” وبعد تثبيتها تعمل على تحديث نفسها تلقائيا من خلال الانترنت ثم تقوم بالفحص لتعرف ما اذا كان المستخدم لديه حساب على فيس بوك لتقوم بتحميل ملف تكوين من الموقع ويتضمن هذا الملف مجموعه من الأوامر منها الاعجاب بصفحات على الفيسبوك والانضمام للمجموعات ودعوة الاخرين ومشاركة تحديثات على صفحة المستخدم الشخصية وصفحات اصدقائه وكتابة رسائل معينه ضمن تعليقات خلال الردشة او تعليقاً على تدوينات الاخرين.

ظهرت هذه البرمجية الخبيثة فى البرازيل حيث تمت كتابة كل الرسائل باللغة البرتغالية وقد رصدت شركة مايكروسوفت احدى صفحات الفيس بوك التى لاحظت فيها انتشار كبير للتعليقات والرسائل الموجودة بملف التكوين ما يعنى ان بعض المستخدمين قامو بتثبيت الاضافة.

وعلى الرغم من عدم انتشار هذه البرمجية على نطاق واسع الا ان شركة مايكروسوفت تحذر منها وذلك فى تدوينة نشرت يوم الجمعه الماضية فى مدونة مركز الحماية من البرمجيات الضارة “تك نت”حيث حذرت من امكانية امتداد الهجوم ليشمل لغات اخرى وزيادة الاضرار المترتبة عليه فربما يؤدى الى ما هو اكثر فمن الممكن ان يقوم بتغيير رسائله والروابط وصفحات فيس بوك والانشطة المختلفة فى اى وقت ,وحثت مايكروسوفت المستخدمين على ضرورة التحديث المستمر لأدوات وبرامج مكافحة الفيروسات لتجنب هذه البرمجية الخبيثة وغيرها.

وحتى الآن لم يتضح ما يدفع المستخدم الى تثبيت هذه الاضافات حيث انه من المرجح اعتماد مروجى البرمجية الخبيثة على الرسائل الغير مرغوب فيها عبر الشبكات الاجتماعيه والبريد الالكترونى,ما لم يعرف بعد ما اذا كانت هناك اضافات مماثلة لمتصفحى سفارى وانترت اكسبلور,وينصح الخبراء باختيار الاضافات وادوات المتصفح من مصادر موثوقة مثل اضافات فاير فوكس و ستور وكروم ويب.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.