هل تعلم لماذا تقوم شركات الهواتف المحمولة باحتساب 60 حرف للرسالة النصية – sms – باللغة العربية بينما باللغة الانجليزية 160 حرف ؟ تعرف على الأسباب .

large
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

هناك حقائق كثيرة نعلمها جيدا و منذ فترة طويلة و لكن على الرغم من معرفتها و شعورنا بالاستغراب و التساؤل تجاه هذه الحقائق إلا أننا لا نعرف التفسير الحقيقي لهذه الأمور و الحقائق .. و من ضمن هذه الأشياء أو الحقائق التي نواجهها كل يوم في حياتنا هي حين أستخدامنا للهاتف المحمول أو الموبايل .. فكلنا يعلم بأن عند كتابة رسالة نصية – sms – نود إرسالها و تكون الرسالة باستخدام الحروف العربية فإنه يتم إحتساب تكلفة رسالة نصية واحدة مقابل كل 60 حرف .. بينما لو كانت الحروف المستخدمة بالكتابة هي الانجليزية فإنه لكل 160 حرفا تحتسب رسالة نصية واحدة … لماذا ؟؟ و ما هو التفسير لهذه الحقيقة ؟؟ بالواقع تفسير ذلك يتلخص في سبين .. السبب الأول و الذي يرجع إلى ما قبل إبتكار الهاتف المحمول و أنتشاره بين الناس وهو عندما أجمع عدد من الباحثين و المفكرين في مجال الرسائل النصية بأن تكوين جملة مفيدة باللغة الانجليزي يحتاج ما معدله 160 حرفا .. أما الجملة العربية المفيدة يمكن تكوينها بمعدل 60 حرفا .. طبعا اللغات كثيرة و تختلف قواعدها .. فمثلا اللغة الصينية معدل عدد الحروف لتكوين جملة مفيدة هو 70 حرفا .. و كل لغة لها قاعدتها في عدد الحروف اللازم لتكوين جملة مفيدة . و عليه و كما نعلم فإن الغاية من إستخدام الرسائل النصية في هواتفنا المحمولة هو إيصال جملة مفيدة للطرف المستلم للرسالة و ليس أكثر من ذلك .. لذلك حددت شركات الهواتف المحمولة لكل لغة من لغات العالم عددا محددا من الحروف لتحتسب كرسالة نصية واحدة .. أما السبب الثاني و يتعلق باللغة العربية تحديدا هو أن الحرف العربي يأخد من قاعدة البيانات مساحة أكبر من تلك التي يأخذها الحرف الانجليزي …..

large

 

 

Enhanced by Zemanta

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.