الرهائن ترفع علم “تنظيم الدولة الإسلامية” بالإجبار بمقهى سيدنى فى استراليا

الرهائن ترفع علم “تنظيم الدولة الإسلامية” بالإجبار بمقهى سيدنى فى استراليا
احتجاز إرهابيين لرهائن فى سيدنى
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

اليوم الإثنين و بداخل مقهى فى وسط المدينة الاسترالية سيدنى حوصر العشرات من الرهائن, حيث ان التليفزيون المحلى قد قام بعرض بعض الرهائن مجبرين على حمل علم باللون الأسود يحمل باللون الأبيض كلمات باللغة العربية فى نافذة المقهى مما أدى إلى أثارة الخوف من ان يكون هذا الهجوم مرتبط بمتشددون إسلاميون.

و ذكر تونى أبوت رئيس الوزراء الاسترالى, إنه تم فى مجلس الوزراء عقد اجتماع إلى لجنة الأمن القومى لكى يتم الاطلاع على أخر الأوضاع عن الرهائن فى عاصمة أستراليا التجارية – كما وصف.

بينما شرطة نيو ساوث ويلز فى بيان لها قالت” إن الشرطة تقوم بالتعامل مع واقعة حادث مسلح كما إن الضباط من العمليات الخاصة يحاولون أن يقوموا باتصال مع من فى الداخل”, و فى استراليا تم الأعلان عن حالة قصوى للتأهب.

المحطة التليفزيونية سكاى بيزنس نقلت عن أحد المسؤولين بشركة لينت استراليا بأن الموظفين الذين يعملون بالمقهى نحو 10 أشخاص, كما نقلت عن الرئيس التنفيذى لشركة ستيف لو بأنه يوجد بداخل المقهى أيضا من الزبائن نحو 30 شخصاً.

كما أن العشرات من الشرطة المدججون بالأسلحة قاموا بتطويق مقهى لبندت بمارتن بليس, حيث أن تلك المنطقة يوجد بها بنوك تجارية و البنك الاحتياطى الاسترالى و على مقربة من مبنى برلمان ولاية نيو ساوث ويلز.

كما تم العرض لمشاهد حية تليفزيونية للزبائن المتواجدون بالمقهى واقفون واضعى الأيدى على نوافذ المقهى.

كما انه يوجد صور ظهرت على ما يبدو انه لشخصان امرأة و موظفى بالمقهى رافعى علم مثل علم تنظيم الدولة الإسلامية.

و أن البنك الاحتياطى الاسترالى الذى على مقربة من مقهى سيدنى قال ان الموظفين متدواجدين بداخل المبنى و انهم بخير و تم أغلاق الأبواب.

و قالت وسائل محلية للاعلام نقلا عن موظف بدار أوبرا سيدنى التى على مقربة من الموقع بانه و بشكل مؤقت تم أخلائها, و من المقرر ان يتم السماح للسائحون بأن يقوموا بعد الظهر و بحلول ساعة مبكرة منه بريارة مبنى دار الأوبرا.

و عن أحوال المرور بالمنطقة قد أوقفت الحافلات و القطارات و أغلاق كافة الطرق بها, و ذكرت شركات تشغيل القطارات بأنه يوجد فى مارتن بليس تهديد بأنفجار قنابل.

و عن حالة حركة الطائرات ذكرت شركة الطيران كانتاس, أن الطائرات تقوم بتفادى التحليق أعلى وسط سيدنى و تجديداً المنطقة التجارية و لكن تقوم بالهبوط على شكل عادى جداً.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.