الافراج عن 200 أيزيدي بعفو خاص من داعش

الافراج عن 200 أيزيدي بعفو خاص من داعش
15105
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

اعلنت مصادر امنية تعمل ضمن البيشمركة في كركوك، اليوم السبت، ان تنظيم داعش قام بألافراج عن قرابة 200 ايزيدياً غالبيتهم من اهالي قضاء سنجار، الواقعة غرب الموصل “405كم شمال بغداد”، وأوضحت المصادر ان الذين تم الافراج عنهم تم اطلاق سراحهم بعفو خاص من تنظيم داعش بسبب “كبر سنهم”.

وتابع المصدر، ان “منفذ مكتب الخالد الواقع غرب كركوك ويعتبر منفذ غير رسمي ومغلق منذ فترة طويلة شهد، مساء اليوم، دخول 200 ايزيدياً، أكثرهم من كبار السن قام عناصر من داعش بأختطافهم منذ قرابة شهرين”.

وأضاف المصدر، ان “المفرج عنهم من الايزيديين أكدوا لنا ان داعش قام بأطلاق سراحهم بعفو خاص والسبب كبر سنهم اما الشباب والفتيات المتبقين لم يتم الافراج عنهم ومازالوا محتجزين لدى التنظيم”.

وأكد المصدر، الذي أشترط عدم الكشف عن اسمه، ان ” الايزيديين تم نقلهم من سنجار الى مدينة الموصل ثم نقلوا الى قضاء الحويجة وبعدها الى منفذ الخالد”، وأشار الى انه “تم أمدادهم بالماء والغذاء لهم قبل نقلهم الى اربيل”.

هذا وسيطر تنظيم الدولة (داعش) منذ بداية شهر آب الماضي على العديد من مناطق سهل نينوى بعد خوضهم معارك شديدة مع قوات البيشمركة لتضظر الاخيرة الى الانسحاب منها، وبسبب سقوط هذه المناطق بيد التنظيم المتشدد و التي تقطنها أقليات دينية غالبيتهم من المسيحيين والايزيديين والشبك والكاكائية، ليضطر الالاف منهم إلى النزوح، والى حدوث كوارث بشرية بسبب محاصرة الالاف من الايزيديين في جبل سنجار غالبيتهم من كبار السن والنساء والاطفال ليموت العديد منهم بسبب الجوع والعطش والحرارة الشديدة.

جدير بالذكر ان تنظيم داعش فرض سيطرته على مدينة الموصل “غرب بغداد” في العاشر من حزيران الماضي ولتمتد سيطرته على محافظة صلاح الدين والانبار وبعض المناطق القريبة من بغداد.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.