سيدة تدفع 80 % من عناصر الشرطة في بلدة أمريكية للاستقالة

سيدة تدفع 80 % من عناصر الشرطة في بلدة أمريكية للاستقالة
pol
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

واقعة جديدة داخل الولايات المتحدة الامريكية بسبب مشاكل عنصرية في ولاية ” ميسوري ” الأمريكية حيث قامت أغلبية الشرطة في مدينة ” بارما ” التابعة للولاية بتقديم استقالتها دون أن توضح سبب ذلك.

 

ولكن الحدث الذي وقع داخل البلدة يفسر ما أقدمت عليه الكثير من عناصر الشرطة داخل البلدة وذلك بعد أن نجحت السيدة ” بيرد ” في في منصب عمدة البلدة وهي سمراء اللون لتعيد تلك القصة إلى الأذهان الحالات التي شهدتها امريكا من العنصرية التي تسببت في إراقة الكثير من الدماء.

 

واكد عمدة البلدة السابق أن أغلب عناصر الشرطة في بلدة ” بارما ” لو توضح السبب الحقيقي في الاستقالة المكتوبة ولكن من خلال قراءة الأحداث فقد يكون وجود العمدة الجديد هو السبب الحقيقي لذلك.

 

وكانت الولايات المتحدة الامريكية قد شهدت حالات عنف ومظاهرات في وقت سابق وذلك بعد أن أطلق شرطي الرصاص على رجل أسود مخالف للقانون أتضح بعد ذلك انه غير مسلح ولكن المحكمة الفيدرالية حكمت عليه بالبراءة وذلك بسبب ما صرح به بانه كان يعتقد أنه مسلح وأدين بالفعل في واقعة سرقة.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.