قتلت ابنها بعدما اكتشف فعلتها الصادمة .. وما علاقة الجد؟! إليكم التفاصيل!

قتلت ابنها بعدما اكتشف فعلتها الصادمة .. وما علاقة الجد؟! إليكم التفاصيل!
ام تقتل ابنها
كَتَب: آخِر تَحْدِيث: .

نعرض لكم حادثة أليمة تدمع لها العيون، وتنزف منها القلوب، حادثة أم تقدم على قتل ابنها بسبب أنه أكتشف فعلها البذيء، فأي أم تستطيع قتل أبنها بدمٍ بارد، دون أدنى شعور بالرحمة، تخنقه حتى الموت، هو ما فعلته هذه الأم، وإليكم تفاصيل تلك الحادثة الأليمة، التي تفقد كل معاني الإنسانية، إذ ربما الحيوانات هي الأخرى لا تستطيع ارتكاب مثل تلك الفاعلة، وإليكم التفاصيل.

تفاصيل الحادثة :-

فيرونيكا باناريلو، هي أم إيطالية أقدمت على قتل ابنها، لوريس ستيفال والبالغ من العمر فقط 8 سنوات، وذلك عن طريق خنقه بطريقة وحشية بواسطة مجموعة من كبلات كهربية، واستمرت في خنقه بتلك الكابلات الكهربية، حتى توفى المسكين.

والسبب الذي جعل تلك السيدة تقتل ابنها وفلذة كبده بتلك الطريقة البشعة، هو مشاهدتها مصادفةً أثناء ممارستها الرذيلة مع جد الطفل، حيث كانت تلك السيدة على علاقة مع والد زوجها، وجد الطفل، ما جعل تلك السيدة تقرر قتله بسبب اكتشافه لعلاقتها الغرامية مع جده.

وبعد أن قامت بقتله تظاهرت بأن الطفل قد تم خطفه، وصرحت للشرطة بأنها أخذته صباحاً إلى المدرسة وعندما عادت لتأخذه مرة أخرى بعد الظهر لم تجده، ولكن استطاعت الشرطة اكتشاف فعلتها البشعة، وتم القبض عليها وحُكم عليها بالسجن لمدة 30 عاماً، إلا أنها ألقت اللوم على جد الطفل، وقالت أنها قد اتفقت معه على ارتكاب الحادثة.

ومازالت التحقيقات جارية مع الجد حتى الآن، إلا أنه نفى التهمة الموجهة ضده، مؤكداً بأنه سيقوم برفع قضية ضد فيرونيكا للتشهير به وباسمة.

شاهد أيضاً >> بالفيديو فتاة جريئة تهاجم السيسي لهذا السبب ! وتقول “كان يوم أسود يوم ما روحنا انتخبناك”.

>> فتحوا قبر الشيخ كشك ليدفنوا بعد 13 عاماً من وفاته ليدفنوا جثمان أخيه ليجدوا ما لا يصدق.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.