أدمنت الخمر وتزوجت تاجر مخدرات.. ما لا تعرفه عن الفنانة زوزو ماضي

زوزو ماضي ، ولدت الفنانة زوزو ماضي باسم “فتنة داوود سليمان أبو ماضي”، لعائلة غنية في بني سويف بصعيد مصر، لأب كان يعمل تاجر للأقطان، وكانت ولادتها فرحة عارمة بالنسبة لوالدها بعد موت خمسة أبناء له، وجلب لها مُربية سويسرية لكي تعلمها لغات الأدب والموسيقى، وأدخلها مدارس الفرنسيسكان لأنه كان مهتم بتعليمها، ولكن طفولتها لم تدم ولم تعشها كاملة لإجبار والدها على الزواج من “نيقولا” ابن عمها وهي تبلغ من العمر أربعة عشر عاماً، وعلى الرغم من محاولتها لرفض تلك الزواج والانتحار إلا أنها بالفعل تزوجته وأنجبت منه (إيفون – أنطوان).

الحياة الفنية للفنانة “زوزو ماضي”:

انضمت لعديد من الفرق المسرحية والقومية، وقدمت من خلالهم الكثير من الأعمال المسرحية وبلغ عددها سبعون عملاً، ومن أبرز هذه الأعمال (أوديب ملكاً – كرسي الاعتراف – الست هدى – ابن مين فيهم)، كما أنها برعت في تقديم دور الأم القاسية، نظراً لملامحها القاسية وشخصيتها العنيفة.

زواج الفنانة “زوزو ماضي” من تاجر مخدرات:

تزوجت الفنانة زوزو للمرة الثانية من “كمال عبد العزيز”، ولكن بعد أشهر من الزواج تبين بأنه تاجراً للمخدرات وقامت الشرطة بالقبض عليهما، وحُكم على الزوج بالمؤبد وعليها بتسعة أشهر سجن، ثم طلبت منه الطلاق.

تفاصيل حسرة الفنانة “زوزو ماضي” على ابنتها:

بعد خروج الفنانة من السجن وجدت نجلتها “إيفون” قد سافرت إلي إيطاليا لكي تعيش حياة استهتار، وحاولت في إرجاعها إلى مصر ولكنها فشلت، مما دفعها إلي الحسرة على ابنتها وإدمانها للخمر، ومحاولتها في الانتحار ولكن تم إنقاذها.

توفيت الفنانة زوزو وهي تبلغ من العمر ثمانية وستون عاماً، بعد معاناتها من مرض قرحة المعدة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.