Take a fresh look at your lifestyle.

أقنع السادات بأنه مريض صرع وتزوج في سن الخمسين.. ما لا تعرفه عن الفنان محيي إسماعيل بأحدث ظهور له بعد بلوغه 72 عاماً

محيي إسماعيل ، ممثل مصري قدير وفنان الزمن الجميل، يبلغ الآن من العمر 72 عاماً، درس بكلية الآداب وتخرج من قسم الفلسفة، ثم درس بمعهد الفنون المسرحي، أشتهر في السينما المصرية بالأدوار المركبة، عمل بالمسرح القومي وانضم إلى مؤسسي المسرح التجريبي (المائة كرسي) بالمركز الثقافي التشيكي، شارك في العديد من الأعمال الفنية منذ دخوله عالم الفن والظهور على شاشات التليفزيون، منها: (بئر الحرمان – خلي بالك من زوزو – فجر الإسلام – الرصاصة لا تزال في جيبي – مولد يا دنيا – الموت وراء المجد – 3 صور – أنا والعذراء والجدي – صعيدي في الجيش – حد سامع حاجة – الطائرة المفقودة – عالم وعالمة) وغيرهم من الأعمال الفنية الكثير.

عن حياة الفنان “محيي إسماعيل”:

ولد بمحافظة البحيرة بمدينة كفر الدوار، لأم كان والدها عمدة القرية، ولأب كان من أحد كبار الرجال العاملين بالتربية والتعليم بالمحافظة، مَثل في الكثير من الأدوار الصغيرة مقابل أجر 40 جنيهاً، كما أنه تخصص في أداء العديد من الشخصيات التي تعاني من مشاكل نفسية، وأتقن هذه الأدوار وبرع فيها.

جسد شخصية شاب مريض بالصرع في فيلم (الأخوة الأعداء) ببراعة، مما جعل الرئيس الراحل “أنور السادات” عندما شاهد هذا الفيلم أقتنع بأنه حقيقي مصاب بالصرع، وأمر بمعالجته على نفقة الدولة.

التقى الفنان “محيي” بالرئيس السادات وأقنعة بأنه غير مصاب بالصرع على الرغم من عدم اقتناعه بذلك، فطلب منه الفنان شقة يعيش بها لأنه لا يمتلك شقة، وبالفعل أعطاه الرئيس ولكن دون أثاث، ولم يتمكن الفنان محيي من فرشها فكان ينام بداخل “الدولاب” كما صرح وتحدث في برنامج (صاحبة السعادة) مع الفنانة القديرة “إسعاد يونس”.

كتب محيي إسماعيل رواية بعنوان “المخبول”، وتم ترجمة هذه الرواية بالعديد من اللغات، وشرح فيها أحداث ثورة 25 يناير التي اندلعت في عام 2011، وأكد على أنه يحب القراءة كثيراً وواسع الإطلاع، وقد قرأ أكثر من 20 ألف كتاب.

تزوج الفنان “محيي إسماعيل” مرة واحدة وهو في سن الخمسين سنة، ورفض بعدها الزواج عندما رحلت زوجته عن عالمنا وتوفاها الله بسبب إصابتها بفيروس سي، بعد زواج دام سوياً 10 سنوات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.