التفاصيل الكاملة عن إصابة رامي جمال بمرض البهاق.. رسالة إلى الأمهات

ازداد معدل البحث عن المطرب رامي جمال، خلال الفترة الجارية، بعدما كشف أسرار جديدة عن بداية إصابته بمرض البهاق، ورحلة العلاج التي تم تجدي نفعًا حتى الآن، والرسائل القوية التي وجهها رامي جمال للأمهات.

في عام 25 يوليو سنة 1984، ولد رامي جمال، في محافظة المنصورة، لأب من الشرقية، وأم من القاهرة، لينتقل الشاب الذى سيطر اللحن والغناء عليه إلى القاهرة، مدينة الأحلام والشهرة لدراسة الموسيقى في جامعة حلوان.

انتقادات لرامي جمال في بداية مشواره

حصل رامي جمال، على دعم والده، شجعه على دخول المجال، رغم الانتقادات التي تعرض لها رامي جمال في بداية مشواره، إلَا أنه أصر على الاستكمال، يقول رامي جمال، أنه تعرض للنقد في بداية حياته على يد بهاء الدين محمد، في برنامج ستار ميكر، والذي وبخ رامي جمال وطالبه بدخول مجال آخر غير الغناء.

لم يعبأ كثيرًا رامي جمال، بالانتقادات التي وٌجهت إليه فطرق باب المجال، حتى لحن لعمالقة الغناء في مصر، والوطن العربي فأبدع في أغنية “فرح”، وتألق في “فين لياليك” لأمير الغناء العربي، وشارك في أعمال كل من فضل شاكر، ووضع بصمته في أغاني تامر حسني، يارا، هيثم شاكر، نوال الزغبي، ومحمد حماقي وملكة الإحساس إليسا وحميد الشاعري ورابح صقر.

تفاصيل إصابة رامي جمال بمرض البهاق

في 2019، أعلن المطرب رامي جمال إصابته بمرض البهاق، وأوضح رامي جمال، أنه أجرى العديد من الكشوفات الطبية، وحصل على العديد من الأدوية التي لم تنجح في هزيمة مرض البهاق.

ووجه رسالة قال:”الحمد لله الذي أحبني ف ابتلاني ويقدرني على الصبر.. من فترة ظهرت بقع بيضاء في جسمي وبالكشف عرفت إنه مرض البهاق، وجربت أنواع علاج كتير ودكاترة كتير ومفيش فايدة”.

ولفت رامي جمال، إلى أن رحلته امتدت مع مرض البهاق منذ  4 سنوات، بدأت بظهور نقط بيضاء في يديه، سرعان مازاد المرض بطريقة مروعة، وانتشر بحجم أكبر، رغم معرفة الأطباء بمرض البهاق في جسد رامي جمال، في مراحله الأولى إلًا أن الأدوية لم تنجح في السيطرة عليه.

حقيقة علاج رامي جمال من مرض البهاق

وفي دقائق معدودة، أوضح رامي جمال في فيديو له، أنه لا يحب الحديث عن مرض البهاق، ويفضل الأعمال الفنية فقط، إلًا أنه يتلقى العديد من الأسئلة حول الأمر،  ليؤكد رامي جمال أنه لم يعالج من مرض البهاق، وإنما فقط تعالج نفسيًا.

وأوضح رامي جمال، أن مرض البهاق منتشر في كل جسده، وأنه حزن في البداية، ورغم طرقه مجالس الأطباء والأدوية إلا أن مرض البهاق ليس له علاج حتى الآن.

ووجه رامي جمال رسالة لأى أم لديها ابن مصاب مرض البهاق قائلًا” يجب دعمه وتنمية مهاراته بدلًا من الإنطواء.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.