التخطي إلى المحتوى
ريهام سعيد “شلت مناخيري وبنولي واحدة تانية من وداني”.. تسجيل صوتي

بعد ظهور الكثير من الإشاعات حول مرض الإعلامية ريهام سعيد والذي لم تكن صرحت عنه من قبل فمنهم من قال انه مرض جلدي معدي يقوم بوقوع جلد الوجه وأنها قامت بعملية ولكن الدكاترة متخوفة من ظهور المرض على المخ .

فقد ظهرت الإعلامية سعيد منذ يومين لتوضح حقيقة المرض وتقول انه مرض غير جلد وطالبت كل من يحبها بالدعاء لها ولم تقول أي تصريحات اخري وكان هذا من خلال بوست على صفحتها الرسمية على الانستجرام.

ولكن الإعلامية ريهام سعيد ظهرت وكشفت عن اخر التطورات حالتها الصحية وقالت أنها ” أصيبت بميكروب في منطقة بجوار الانف منذ اربع سنوات وهذه المنطقة تسمي مثلث الموت”

وكان هذا التصريح من خلال تسجيل صوتي عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك من خلال صفحتها الشخصية وقالت أنها اجرت عملية جراحية كبيرة في انفها وأضافت ريهام سعيد”العملية كانت جامدة أوي وشيلت مناخيري كلها بما فيها الغضاريف والعضم وكل حاجة في المناخير، وكان المفروض أني افضل بلا مناخير ويبقي المكان ده فاضي تماما وافضل مشوهة لكن ربنا رزقني بالدكتور “حسام فودة” هو اللي انقذ حياتي وقام شال الغضاريف بتاعت مناخيري وبنى مناخير جديدة من وداني وأخد غضاريف من وداني عشان يبني يبها مناخيري ” وأوضحت ريهام أن هذا المرض بيصيب الغضاريف صعب قوي انه يتعالج بالأدوية لان المكان ده مش بيوصله الدم”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.