التخطي إلى المحتوى
غيرت مذهبها لتحصل على رخصة الطلاق من زوجها وأنقذت “منتقبة” من الغرق.. محطات في حياة الفنانة «هالة صدقي»

غيرت مذهبها للحصول على الطلاق

تزوجت من مجدي ويليام، وغيرت من مذهبها من أجل الطلاق منه حيث غيرت من المذهب “الأرثوذكسية” القبطية إلى “الأرثوذكسية السيريانية”، والذي يحق لها خلع نفسها، وبالفعل عنه بعد رفعها قضية الخلع بـ 8 سنوات، وتزوجت بعده من المحامي سامح سامي زكريا، وأنجبت منه توأما هما “يوسف ومريم”.

رفضت حماية أمريكا للأقباط بمصر

رفضت الفنانة هالة صدقي مطالبة أمريكا لحماية أقباط مصر، حيث قالت أنه ليس من شأنها فهي قضية تختص مصر ولا يجوز لأمريكا التدخل، وعلقت:

“هما أحرار يقولوا اللي يقولوه، إنما دي بلدي واحنا أحرار مع بعض مننا فينا”

وتعرضت لأمراض نفسية وبدنية بسبب مشاركتها في مسلسل “ونوس”، والذي كان يتطلب منها الاستيقاظ في الساعات الأولى من الصباح، كما كانت تقطع مسافات طويلة من منزلها حتى مكان التصوير، مما عرضها لحالة نفسية وبدنية كما وضحت للإعلامية لميس الحديدي في برنامج «هنا العاصمة».

تخاف من الحسد

أكدت الفنانة هالة صدقي على خوفها من الحسد، والذي كان يعرضها لمواقف غريبة، حيث قالت في برنامج “معكم”، أن المنزل احترق عند قدوم الكهربائي ليصلح اللمبة، فوجدت كل أنوار البيت تنكسر مثل الصواريخ، في شقة الساحل، كما إنها عندما تقول عن جائزة ستفوز بها يحدث أشياء غريبة لها، فامتنعت عن التصريح عن ذلك، كما أن الكلب ملكها على وشك الموت.

انقذت منتقبة من الغرق

بعد انقلاب “الجيت سكي”، والذي كان يحمل رجلًا ملتحى وزوجته المننقبة، فر الرجل تاركًا زوجته للغرق في البحر، فما كان منها إلا القدوم لإنقاذ المرأة المنتقبه، وذلك في الساحل الشمالي، وطلعتها إلى الشاطئ على الرغم من أن زوجها تركها للغرق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.