Take a fresh look at your lifestyle.

نجوم كانوا ضحايا لـ «التدخين الشره» الذي عجل بنهايتهم.. أحدهم كان يدخن أكثر من 120 سيجارة يوميًا قبل وفاته

التدخين عادة سيئة وأقل ما يوصف به هو أنه الموت البطئ، فحينما يتملك من الإنسان ويعتاد عليه بشراهة يقربها أكثر من نهايته، وعلي الرغم من حملات التوعية التي باتت متنشرة في كل مكان سواء في وسائل الإعلام أو من خلال وزارة الصحة ومواقع الإنترنت المختلفة، إلا أن العديد من المدخنين لا يبالوا بالأضرار التي تترتب علي تدخينهم للسجائر، وها قد نالت من صحة الكثير من الفنانين، وأودت بحياتهم إلي الهلاك.

1- يوسف شاهين

عرف عن المخرج الراحل يوسف شاهين بشراهته والمبالغة في التدخين، الذي إنتهك جسده، وقام بإجراء عملية جراحية في القلب بسبب السجائر، وقبل وفاته بأيام قليلة دخن بشراهة أكثر ووصل به الحال إلي تجاوز الـ 120 سيجارة يومياً.

2- خالد صالح

كان أيضاً الفنان الراحل خالد صالح من الفنانين الذين بالغوا في التدخين بشكل كبير، مما أدي إلي تدمير الأوعية الدموية في القلب، وأجري عملية جراحية بسبب ذلك، وتوفي علي إثرها.

3- سامي العدل

كان الفنان الراحل سامي العدل يدخن العديد من السجائر بشكل عشوائي، وبسببها خضع إلي أكثر من عملية جراحية من أجل تغيير شرايين قلبه.

4- فؤاد المهندس

ظل يدخن لفترات طويلة حتي أصابه التدخين بذبحة صدرية خطيرة ولكن الله أنجاه منها، وقرر بعدها أن يتوقف عن التدخين قراراً لا راجعة فيه، لكن آثار التدخين السابق ظل يطارده حتي أودي بحياته.

5- زبيدة ثروت

أصيبت الفنانة الراحلة زبيدة ثروت بـ سرطان الرئة ولم تخبر الجمهور عن السبب وراء ذلك، حتي قررت أن تكشف لجمهورها عن السبب وراء إصابتها المرض اللعين وهو “التدخين” الذي عجز العديد من الأطباء من إنقاذها، محذرة مدخني السجائر أن يبعتدوا عنها قبل فوات الآوان.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.