وفاة ملك الإفيهات الفنان محمد نجم “شفيق يا راجل” عن عمر يناهز 74 عامًا.. أبرز المحطات في حياته

صاحب عبارة شفيق ياراجل التي انتشرت على ألسنة الكبار والصغار، الفنان المصري محمد نجم ” ملك الإفيهات” ينتقل إلى رحمة الله صبيحة أول أيام العيد المبارك، حيث أفاق الوسط الفني ومصر صباح اليوم على خبر وفاة النجم محمد نجم إثر تعرضه لأزمة صحية عن عمر يناهز 74 عامًا، وتناقلت مختلف وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي خبر رحيل نجم، وكان وائل عبدالله عضو مجلس نقابة الممثلين، أعلن عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي ”فيس بوك“ وفاة الفنان محمد نجم قائلاً: ”الفنان محمد نجم في ذمة الله“، ويذكر أن نجم دخل قبل أيام في غيبوبة أثناء تواجده في المستشفى للعلاج من جلطة دماغية، بعد ارتفاع في حرارته.

وفاة ملك الإفيهات الفنان محمد نجم

وكان نجل الفنان الراحل صرح في وقت سابق أن الأطباء لم يتمكنوا من معرفة سبب ارتفاع درجة الحرارة التي كان لها التأثير الكبير على صحة والده والتي أفقدته الوعي، لينتقل إلى رحمة الله تعالى صبيحة هذا اليوم الأربعاء 5/6/2019 في إحدى مشافي الدقي بالقاهرة، عن عمر يناهز الـ74 عامًا بعد صراع مع المرض، وبعد حياة مليئة بالعطاء للفن في المسرح والسينما والتلفزيون.

محطات في حياة ملك الإفيهات محمد نجم

نشأته:

محمد نجم هو الاسم الفني الذي اشتهر فيه الراحل، واسمه الحقيقي محمد محمد علي عوض، من مواليد 15 يناير 1944 بمدينة الزقازيق في محافظة الشرقية، وكانت بدايته الفنية من خلال التحاقه بفرقة مسرحية.

زواجه

تزوج الفنان الكوميدي من شقيقة الفنان عمرو عبدالجليل، ولديه ابن وحيد هو شريف.

أعماله

قدم الراحل محمد نجم العديد من المسرحيات وقد برز نجمه بعد تاسيسه مسرح خاص به، وأشهر أعماله المسرحية منها ”البلدوزر، اعقل يا مجنون، عبده يتحدى رامبو، النمر، واحد لمون والتاني مجنون، الكدابين أوي، دول عصابة يا بابا، الأونطجي“، وكانت أشهر مسرحياته ” عش المجانين” والتي اشتهر فيها بعبارة ” شفيق يا راجل “، وحققت نجاحًا كبيرًا في الوطن العربي.

أما على الصعيد السينمائي والتلفزيوني لم يحطهما الفنان الراحل اهتمامًا بالقدر الذي أعطاه للمسرح، فقد كانت مشاركاته السينمائية والتلفزيونية خجولة ولم تتجاوز 14 فيلمًا للسينما وكانت أغلبها في فترة السبعينات منها: ”مولد يادنيا، صانع النجوم، قمر الزمان، احترسي من الرجال يا ماما، بمبة كشر“. وأبرز أفلامه كان فيلم ”حكايتي مع الزمان“، بطولة وردة ورشدي أباظة، بعدها ابتعد عن السينما ثم عاد وشارك في بطولة فيلم ”عقلي طار“ مع محمد عوض عام 1994.

حكاية محمد نجم مع إفيه “شفيق يا راجل”

كشف الراحل محمد نجم في إحدى لقاءاته حكاية الإفيه “شفيق يا راجل” والتي اشتهر فيها في الوطن العربي، حيث اشتهر عنه الارتجال على المسرح، وكان في مسرحية ” عش المجانين” قد نسي النص حلال أدائه لدوره ولم يتذكر ما يقوله فكانت هذه الجملة والتي لم تكن موجودة في الأصل في الحوار، لتكون أشهر إفيهاته التي ارتبط بها الجمهور على نطاق واسع.

شهرته خارج مصر

عرض محمد نجم العديد من مسرحياته خارج مصر على مسارح عدد من الدول العربية والأجنبية في فترة السبعينيات والثمانينيات والتسعينيات، ومنها مسرحية ”أنا أجدع منه“ عام 1979 التي عرضها في أمريكا، ومسرحية ”عيطة عامل زيطة“ في لبنان والدنمارك، ونال شهرة كبيرة على الصعيد المسرحي.

ويُذكر أن آخر أعماله السينمائية فيلم ”عقلي طار“ أمام الفنان محمد عوض، والذي عرض عام 1994، وذلك بعد غياب عن السينما دام أكثر من 15 عامًا، أما آخر أعماله المسرحية ”فتحية بيه“.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.