Take a fresh look at your lifestyle.

السيارات تتحدث مع بعضها قريبا.. تقنية جديدة تُنقذ السائقين من الموت

كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عن أن السيارات تتحدث مع بعضها قريبًا بفضل تقنية جديدة يعمل عليها عدد من الخبراء، وتُمكن السيارات في المستقبل القريب من استخدام تكنولوجيا الجيل الخامس من الاتصالات فائقة السرعة في الإنترنت.

وأوردت الصحيفة البريطانية، عن علماء في التكنولوجيا، أن إنترنت الجيل الخامس سيمكن السيارات الحديثة بعد ذلك من التحدث مع بعضها، وكذلك توعية السائقين بمخاطر الطريق التي تؤدي إلى الموت، ومنها الحُفر، إذ سيصبح الاتصال بين قائدي السيارات سهلًا وسريعًا للغاية.

السيارات تتحدث مع بعضها قريبا

وفي سياق الحديث عن تقنية جديدة تجعل السيارات تتحدث مع بعضها قريبًا، فإن بعض شركات السيارات حول العالم، تعمل على دمج تقنية الجيل الخامس في سياراتها الحديثة، لمساعدة القيادة الذاتية، وتوليد الطاقة.

وأفادت “ديلي ميل” تقنية الجيل الخامس ستُوفّر خدمة إنترنت فائق السرعة لسيارات المستقبل، ما يجعلها أكثر أمانًا من سيارات التي تنتجها الشركات خلال هذه الفترة والتي تفتقد إلى هذه الميزة الكبيرة.

تقليل نسبة الحوادث

وتوقعت الصحيفة البريطانية، انخفاض الحوادث المرورية بعد تعميم هذه الخاصية على السيارات في المستقبل، والتي كشفت منظمة الصحة العالمية عن أن تلك الحوادث تتسبب سنويا في وفاة نحو مليون و300 ألف شخص، وأكثر من 50 مليون مصاب.

وأوردت “ديلي ميل” عن أحد علماء التكنولوجيا المشاركين في العمل على هذه التقنية، أن السيارات تتحدث مع بعضها قريبا وستتبادل المعلومات المتعلقة بالسلامة المرورية على مسافة أميال كثيرة، وبالتالي تؤمن حياة السائقين خصوصًا في أثناء الطقس السيئ، والمرور على الطرق الوعرة وذلك بإرسائل رسائل تحذيرية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.