Take a fresh look at your lifestyle.

ابتعدوا عن أبحاث المكتبات.. 4 أخطاء جسيمة قد تؤدي لعدم قبول المشاريع البحثية

حذرت وزارة التربية والتعليم برئاسة الدكتور طارق شوقي الطلبة من عدد من أخطاء قد تؤدي إلى عدم قبول المشاريع البحثية منهم خلال الفترة المقبلة خاصة في ضوء بداية الوزارة في استلام الأبحاث من الطلبة من الصف الثالث الابتدائي وحتى الصف الأول الإعدادي ونفس الأمر بالنسبة للصف الأول الثانوي، حيث تسعى الوزارة إلى أن يقوم كافة الطلبة بكتابة الأبحاث بأنفسهم دون مساعدة أي شخص.

وكان وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي قد أعلن خلال الفترة الماضية عن تحويل كافة الامتحانات الورقية الخاصة بسنوات النقل إلى مشاريع بحثية ببحث خاص لكل مادة في ظل ما تشهده الدولة المصرية من أزمة فيروس كورونا الجديد، وقد أعلن الوزير عن تفاصيل كتابة البحث وطرق التسليم خلال تصريحات سابقة عديدة.

كتابة المشاريع البحثية
الامتحانات والمشاريع البحثية

ونرصد لكم من خلال موقعنا “كلمة دوت أورج” تفاصيل التحذيرات التي نصت عليها وزارة التربية والتعليم حرصا منها على مجهود الطالب وعدم استمراره في العام الدراسي وانتظار الامتحانات التكميلية “دور ثان” خاصة أن الكثير يريد إنهاء هذا العام الدراسي والنظر إلى ما هو قادم من السنوات الدراسية المختلفة.

أخطاء جثيمة قد تؤدي لعدم قبول المشاريع البحثية

وإليكم 4 أخطاء جثيمة قد يمكن أن تؤدي إلى عدم قبول المشاريع البحثية التي تتقدمون بها ويجب عليكم الحرص جيدا أثناء عمل البحث والابتعاد عنها إن كنت تريد قبول البحث منك:

شراء بحث إلكتروني جاهز من المكتبة

دفع مقابل مادي لأي معلم أو مدرس من أجل عمل البحث للطالب لمساعدته في النجاح

نقل الأبحاث بين الطلبة وتشابهها بشكل كبير

تسليم البحث بدون اكتمال العناصر المطلوبة.

ونوهت وزارة التربية والتعليم أنها تراجع الأبحاث بشكل دقيق ولن تتهاون مع أي شخص يقع في مثل تلك الأخطاء مشددة على أنها تريد الطلبة هي من تكتب الأبحاث بنفسها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.