Take a fresh look at your lifestyle.

التعليم تُعلن العقوبات التى تُوقع على الطالب الذى يشترى مشروع البحث

اعلن الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى عن العقوبات التى تنتظر الطالب الذى يقوم بشراء مشروع البحث من المكتبات أو مكاتب الكمبيوتر ولا يقوم بعملها بنفسه، حيث أكد الوزير بأن الطلاب سوف يتم اختبارهم فى البحث المقدم منهم فى الأسبوعين الأولين من شهر سبتمبر المقبل قبل بدء العام الدراسي الجديد 2020- 2021.

وأكد الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى بأن هذه الإجراءات تصب فى مصلحة الطالب، وذلك حتى لا يستهر الطالب أو من يستسهل عمل مشروع البحث من خلال شراء البحث من المكتبات أو من مكاتب الكمبيوتر أو من خلال المعلم أو يقوم به ولى الأمر بدلاً منه، حيث ان الهدف من البحث هو تنمية مهارة البحث والاطلاع عند الطالب.

كما قام الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم بتوجيه رسالة هامة لأولياء الأمور الذين يقومون بدفع الأموال للمعلمين أو المكتبات أو مكاتب الكميوتر مشروع البحث بدلاً من ابنه لأن الطالب فى هذه الحالة سوف يرسب فى الامتحان الشوفى الذى سيعقد له عن موضوع البحث أول شهر سبتمبر قبل بداية العام الدراسي المقبل.

وأكد الدكتور طارق شوقى بأنه سوف يتم اتخاذ إجراءات صارمة حيال المعلم أو مدير المدرسة الذى تسول له نفسه بأن يأخذ أموال مقابل عمل الأبحاث للطلبة أو بيع الأكواد الخاصة بالطلاب، وشدد الدكتور طارق شوقى على أن من يقوم بهذه الأعمال سوف يتم تحويله للنيابة العامة على الفور ومن الممكن ان تصله عوقبته إلى الحبس، والفصل من الخدمة.

وأشار الدكتور طارق شوقى بان هناك عقوبات قاسية سوف تتخذها الوزارة مع الطالب الذى يثبت عليه قيامه بشراء المشروع البحثى أو أنه سمح لشخص أخر بكتابة البحث بدلاً منه، ومن هذه العقوبات أنه سيتعرض لاختبارات إضافية فى مواد مختلفة، وأن هذا الطالب سوف يدرس مواد أخرى أكثر من زملائه فى العام الدراسى المقبل، كما يمكن أن تصل العقوبة إلى أن يرسب الطالب وإعادة السنة مرة أخري.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. احمد عبده يقول

    شكرا علي التحزير