Take a fresh look at your lifestyle.

“الإفتاء” تُعلن حكم صلاة العيد في المنازل دون خطبة

تساءل الكثير خلال هذه الفترة عن حكم صلاة العيد دون خطبة في المنزل في ظل غلق المساجد وتعيلق صلاوات الجماعة، لانتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، في مصر والعالم أجمع، فيما أجاز ذلك شرعًا الدكتور محمود شلبي، أمين الفتوى في دار الإفتاء المصرية.

وقال أمين الفتوى بدار الإفتاء، في تصريحات صحفية، أن صلاة العيد ركعتان في المنزل وبالشروط نفسها التي كانت تؤدى بها في الساحات والمساجد خلال الأعوام الماضية، على أن يردد يقول المصلي في الركعة الأولى 7 تكبيرات، وفي الركعة الثانية 5 تكبيرًا، ويقرأ في الركعتين تيسر من القرآن.

صلاة العيد

وأضاف “شلبي” أنه من المُستحب ترديد التكبيرات قبل بدء صلاة الفطر حتى لو ستُؤدى في المنزل، لكن مَن لا يُكبّر فصلاته صحيحة ولا شيء فيها، مشيرًا إلى أن التكبير يبدأ من بعد مغرب آخر يوم في شهر رمضان حتى وقت أداء صلاة العيد.

من جهتها، أعلنت وزارة الأوقاف، أن نقل صلاة عيد العيد، سيكون من مسجد السيدة نفسية، رضي الله عنها، عبر الإذاعة والتلفزيون وبحضور ٢٠ مصليًا فقط من العاملين بالوزارة، وبالضوابط الاحترازية والوقائية التي حددتها الدولة للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

نقل التكبيرات

وقالت الوزارة، في بيان اليوم الأحد، إنه سيسمح لجميع المساجد على مستوى الجمهورية، نقل تكبيرات صلاة الفطر من الإذاعة عبر مكبرات الصوت مثلما يحدث مع نقل قرآن المغرب والفجر، مع التحذير من وجود أي تجمعات، سواء للتكبير أو الصلاة، مع عدم ترك المسجد مفتوحًا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.