التخطي إلى المحتوى

صرّح مساعد أول وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور “إبراهيم عشماوى” أن هناك ما يقرب من مليون شخص يحصلون على الدعم شهرياً بدون وجه حق، وذلك خلال حواره ببرنامج آخر النهار مع الإعلامى تامر أمين، حيث أكد بأن كل فرد يحصل على ما يقرب من 125 جنيه منقسم ما بين دعم سلعى ودعم الخبز، وبإجمالي 70 مليون مستفيد للسلع و 80 مليون مستفيد من دعم الخبز، مؤكداً بأن هذه الأرقام مبالغ فيها جداً، وبأنه سيتم ضبط تلك المنظومة خلال الفترة المقبلة.

وأكد “عشماوى” بأن منظومة التموين شهدت عملية تصفية الفترة الماضية، سواء من الأسماء المكررة نتيجة لعدم الفصل الاجتماعي أو المتوفين أو المسافرين لفترة تزيد عن ستة أشهر، أو أصحاب البيانات الخاطئة.

وأكد “عشماوي” فى تصريحات لمصراوى اليوم، بأنه سيتم الاعتماد على ثلاثة محددات في تنقية بطاقات التموين وهى : الدخل والإنفاق والامتلاك، وسيتم تصنيف ما يقرب من مليون مواطن كغير مستحقين للدعم كدفعة مبدئية، وأشار إلى أنه كان من الصعب تحديد غير المستحقين للدعم قبل انتهاء تدشين قاعدة البيانات المشتركة بين كلاً من وزارة الصحة ووزارة الداخلية ووزارة التضامن ووزارة التموين، والتعليم والكهرباء والإسكان.

جدير بالذكر أن وزارة التموين والتجارة الداخلية أنهت الفترة الماضية تحديث بيانات بطاقات التموين وحذف الغير مستحقين، بينما فتحت باب تلقى التظلمات على التحديث اعتباراً من 10 نوفمبر الماضي. حيث أعلن “أحمد كمال” معاون وزير التموين والتجارة أن الوزارة تلقت ما يقرب من 40 ألف تظلم من المواطنين، ويتم النظر فيهم جميعاً، وأكد أنه سيتم إعطاء الحقوق كاملة، ومن سيتم رجوعه إلى البطاقة بعد أن تم حذفه، سوف يرجع له مستحقاته التي لم يصرفها في شهر ديسمبر.

التعليقات

  1. لم يأت الدكتور بأمثلة على قوله بأن تحرير القطاع الخاص ومشاركته في إنتاج السلع الضرورية وأكثر السلع يؤدي إلى الوفرة وسد الاحتياجات وتخفيض الأسعار، لم يثبت ذلك بأي أمثلة في واقعنا وتاريخنا المصري أو التاريخ العالمي.

  2. حسبنا الله ونعم الوكيل فيك باوزير التموين وانت وكل القائمين. معك فى الوزارة بطاقتى واقفة من شهر ١١ وعملت تحديث مرتين فى السيبر وبعدين عملت تظلم ولغاية دلوقتى لم اصرف رغيف خبز واحد واشترى يوميا ٧جنيه عيش وانا زوجى على المعاش هو المعاش فيه كام ٧ جنيه ده غير الأمراض الله اكتشفناها فى حملة صحة ١٠٠ مليون ومش لاقيين نجيب العلاج وقالوا على نفقة الدولة ولم نصرف سوىنصف شهر علاج وسابونا يعنى المعاش الكام ملطوش دول هيكفوا عيش ولا علاج ولا تموين ولا ايه بس وفى الاخر سيادته يقول اللى معاشه ١٢٠٠ جنيه مالهوش تموين همادول عاملين ايه فى الغلا والقرف اللى احنا فيه و بيعتبر ١٢٠٠ دى فلوس قبوله حرام عليكم ياريت اللى طلع معاش تضربوه بالنار احسن من العيش اللى عايشنها دى اللى كلها ذل ومهانة ارحمونا وخلصونا من الدنيا دى احنا بجدتعبنا

  3. وصلواشكوتنا لوزير التموين عارفه ان كدا حرام الدوخه الي احنا فيها انا 5 افرد نتشال كن البطاقه فاضل فرد واحد يعني 5 ارغفه عيش في اليوم يعني كل واحد رغيف ينفع كدا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.