التخطي إلى المحتوى

في إطار الجهود التي تبذلها لمحاربة الفساد، قامت الرقابة الإدارية بضبط مسئولين سابقين بعد اتهامهم في مجموعة من الجرائم لها علاقة بتسهيل الاستيلاء على المال العام، والتزوير وتربيح الغير، وكذلك استغلال ألنفوذ للاستيلاء على 500 مليون جنيه، وقدمت الرقابة الإدارية كل من السكرتير العام والسكرتير العام المساعد ومدير إدارة الشئون القانونية السابقين بديوان محافظة مرسي مطروح، على خلفية الاتهامات سالفة الذكر.

ضبط مسئولين سابقين بمحافظة مرسي مطروح بتهمة الاستيلاء على المال العام

هذا وقد مات النيابة العامة بإصدار قرار بالحبس على كل من السكرتير العام والسكرتير العام المساعد ومدير إدارة الشئون القانونية السابقين بديوان محافظة مرسي مطروح على خلفية الاتهامات التي وجهتها اليهم الرقابة الإدارية بتسهيل الاستيلاء على المال، وكذلك التزوير وتربيح الغير بالإضافة إلى استغلال النفوذ للاستيلاء على ما يقرب من الـ 500 مليون جنيه.

جدير بالذكر أن الجهود التي تبذلها الرقابة الإدارية خلال السنوات الأخيرة كانت لها دور كبير في ضبط عدد ليس بالقليل من كبار المسئولين بالدولة بتهم تتعلق بالفساد، وصلت إلى وزراء ومحافظين ونواب محافظين ورؤساء أحياء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.