Take a fresh look at your lifestyle.

“بالفيديو” شبح الكورونا يطارد قرية هيت بالمنوفية والأهالى يستغيثون «هيت بتضيع أغيثونا»

مازال شبح الكورونا يطارد قرية هيت، بالرغم من تنفيذ العزل الجزئي على أسر المصابين بفيروس “كوفيد-19” إلا أن أهل القرية يرون أن الخطر مازال محدق بهم، خاصة بعد أن تخطي عدد حالات الإصابة 12 حالة، الأمر الذي أثار حالة من الهلع بين أبناء القرية، حيث قاموا بإطلاق هاشتاج «هيت بتضيع أغيثونا» ويطالبون المسؤلين بسرعة التصدي ضد جائحة كورونا.

بعد أن تجاوزت أعداد الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد لأكثر من 12 حالة، أبناء “هيت التابعة لمركز منوف” يطالبون المسؤلين بسرعة التدخل، وتوفير مستلزمات الوقاية مثل الكمامات والمعقمات، وأخذ مسحات للأفراد المخالطين للحالات المصابة، وذلك للتأكد من خلوهم من الإصابة، وذلك حتى لا يتسببوا في انتشار الفيروس بين أفراد القرية، ولقد قام شباب هيت بإطلاق هاشتاج «هيت بتضيع أغيثونا»

بالرغم من اجراء العزل الجزئي على قرية هيت، والذي صرح به سيادة المحافظ اللواء “ابراهيم أبو ليمون” أثناء زيارته التفقدية للقرية، إلا أن “كوفيد 19” مازال بفتك بضحاياه، ولا يزال الخطر محدق بأهالي القرية، ومازال المخالطين للحالات المصابة يطالبون بأخذ مسحات لهم، وذلك للتأكد من خلوهم من الإصابة بفيروس كورونا.

وتقول شقيقة أحد المصابين أنها من المخالطين للحالة، ولقد توجهوا هي وأسرتها إلي مقر مستشفى حميات منوف من تلقاء أنفسهم، وذلك لأخذ مسحات منهم واجراء اللازم للاطمئنان والتأكد من عدم اصابتهم، غير أن المستشفى رفضت أخذ مسحات لهم، واكتفوا بأخذ عينة دم فقط، وقياس درجة الحرارة، وتقول شقيقة الحالة أن المستشفى قالت لهم «لما يبقى يظهر عندكم أعراض ابقوا تعالوا»
وهذا فيديو يوضح استغاثة شقيقة المصاب، والمخالطة للحالة:

ومازال أهالي قرية هيت في حالة من الفزع، الأمر الذي دفعهم إلي إطلاق هاشتاج “هيت بتضيع أغيثونا” ويناشدون المسؤلين بضرورة التدخل الفوري، قبل أن تصبح قرية هيت بؤرة تفشي ل «كوفيد-19».

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.