بيان رسمي من القيادة العامة للقوات المسلحة بنتائج عمليات التطهير خلال الفترة الماضية

أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية منذ قليل بياناً لها عن العمليات التي قام بها الجيش المصري خلال الفترة الماضية من أجل دحر عناصر الإرهاب في سيناء، حيث يتعاون رجال الشرطة المصرية والقوات المسلحة من أجل ملاحقة العناصر الإرهابية ودحرها نهائياً، بالإضافة إلى العمل على القضاء نهائياً على البنية التحتية للعناصر التكفيرية وتطهير سيناء منها، واستمر مسلسل النجاحات لعمليات التطهير في جميع الاتجاهات الاستراتيجية للدولة.

وجاء بيان القيادة العامة للقوات المسلحة ليبرز نتائج إحدى عمليات تطهير سيناء من الإرهاب، وأسفرت العمليات التي تمت خلال الفترة الماضية عن مقتل نحو 126 فرداً من العناصر التكفيرية، حيث عثر بحوزتهم على العديد من الأسلحة المتنوعة والمختلفة الأحجام بالإضافة إلى الأحزمة الناسف والأعيرة النارية استعداداً لإطلاقها في وسط وشمال سيناء.

القوات المسلحة
القوات المسلحة

مقتل 126 تكفيريا خلال 22 مداهمة الفترة الماضية ‎

وأشار البيان أن القوات الجوية المصرية قد تمكنت من تدمير نحو 228 مخبأ وملجأ كانت العناصر التكفيرية تستخدمهم للاختباء، مشيرة إلى أن القوات الجوية دمرت أيضاً نحو 116 عربة دفع رباعي وهم

  • 34عربة على ألاتجاه الإستراتيجي الشمالي الشرقي .
  • 62 على ألاتجاه الاستراتيجي العزبي .
  • 20 على الاتجاه الإستراتيجي الجنوبي.

وأكدت القوات المسلحة المصرية في بيانها أنها تمكنت من تفجير نحو 630 عبوة ناسفة كان الهدف منها النيل من رجال القوات المسلحة، موضحة أنه تم زراعتها في الطرق الخاصة بمناطق عمليات الجيش، مشيراً إلى أنه تم اكتشافها وتدميرها إلى جانب تدمير نحو ثماني فتحات أنفاق.

وأضاف البيان أنه تم تدمير نحو 56 سيارة بالإضافة إلى نحو 226 دراجة نارية جميعهم بدون لوحات معدنية كانت تستخدم من قبل العناصر التكفيرية أثناء عملية المداهمة والتمشيط، مشيرة إلى أنه تم القبض على حوالي 226 فرداً من المنتمين إلى العناصر الإجرامية والمشتبه بهم وبعض المطلوبين جنائياً.

ونتج عن عمليات تطهير سيناء أن نال شرف الشهادة والإصابات نحو أربعة من الضباط وثلاثة ضباط صف وثمانية من الجنود.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.