بينها 8 تتعلق بكورونا.. الحكومة تُوضح حقيقة 15 شائعة

نشرت صفحة مجلس الوزراء على موقع التواصل الاجماعي “فيسبوك”، اليوم الجمعة، تقريرًا رصدت فيه 15 شائعة بينها 8 تتعلق بفيرس كورونا المستجد (كوفيد -19)، كما ردت عليها وفندتها جميعًا، إذ جرى التواصل مع الوزارات المعنية بكل شائعة لتوضيح حقيقتها، وإزالة اللبس لدى المواطنين.

أسطوانات البوتاجاز

ترددت أنباء على بعض المواقع الإلكترونية وصفحات السوشيال ميديا تفيد بوجود أزمة في أسطوانات البوتاجاز بمختلف محافظات مصر، فيما أعلن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء أنه تواصل مع وزارة البترول والثروة المعدنية، التى نفت تلك الأنباء.

وأوضحت وزارة البترول أن جيمع مصانع تعبئة أسطوانات البوتاجاز تعمل بكامل طاقتها لإنتاج ما يزيد عن مليون أسطوانة يوميًّا، لتلبية جميع احتياجات المواطنين من تلك السلعة الاستراتيجية، دون وجود أي عجز في المعروض.

المخزون الاستراتيجي للدقيق

ونفى المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء، في تقرير الشائعات، ما تردد بشأن وجود عجز في المخزون الاستراتيجي للدقيق بمصر، بعد أن تواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، التي أكدت أنه لا صحة لوجود عجز بالمخزون الاستراتيجي لأي سلعة من السلع الغذائية، سواء الدقيق أو غيرها.

شائعة العدادات مسبوقة الدفع

وفي رده على ما تردد بشأن انقطاع الخدمة عن العدادات مسبوقة الدفع حال نفاد قيمة الشحن في أوقات حظر التجوال، نفى المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء تلك الأنباء، مؤكدًا أنه تواصل مع وزارة الكهرباء التي أكدت أنه لا صحة لانقطاع الخدمة عن العدادات مسبوقة الدفع حال نفاد قيمة الشحن في أوقات حظر التجوال.

أنفلونزا الطيور

وفي تقرير رصد الشائعات والرد عليها، تواصل المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء مع وزارة الزراعة والاستصلاح الزراعي فيما تردد بشأن إصابة الطيور الحية بسلالة جديدة من أنفلونزا الطيور ومنع نقل الطيور الحية بين المحافظات، إذ أكدت الوزارة أن هذه من الشائعات التي تردد ولا صحة لها على الإطلاق.

محال الجزارة

وبشأن ما تردد عن إغلاق جميع محال الجزارة في مختلف محافظات مصر، أعلن المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء، أنه تواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية التي نفت تلك الشائعة، مؤكدة أن جميع المحال تعمل وفق تعليمات حظر التجول التي أعلنتها الحكومة، ولا يوجد غلق نهائي لأي محال.

أسعار اللحوم

وبالنسبة للحوم، أكدت وزارة التموين أنه لا يوجد أي ارتفاع في أسعارها، وأنها تتوفر في المنافذ الاستهلاكية بصفة دورية وبأسعار اقتصادية، تيسيرا على المواطنين ومحدودي الدخل، ومواجهة غلاء الأسعار.

انهيار مئذنة أحد المساجد الأثرية

وبخصوص ما تردد بشأن انهيار مئذنة أحد المساجد الأثرية، أعلن ا لمركز الإعلامي تواصله مع وزارة السياحة والآثار، التي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لانهيار مئذنة أحد المساجد الأثرية بمنطقة الدرب الأحمر، وأن كل المساجد الأثرية بالمنطقة سليمة وآمنة تمامًا.

الرد على 8 شائعات بشأن فيروس كورونا

ورصد المركز الإعلامي 8 شائعات ورد عليها تتعلق بفيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) في مصر، إذ تداولت بعض المواقع وصفحات السوشيال ميديا أنباء تفيد بوجود انتكاسات لبعض الحالات التي تعافت من الفيروس كورونا، فيما نفى المركز الإعلامي هذه الشائعة، مؤكدًا أن الحالات المتعافية لم تنتكس ولا يُمكن أيضًا أن تكون مصدرًا للعدوى.

وبالنسبة لما تردد بشأن استخدام وزارة الصحة لقاحي الدرن والحصبة للوقاية من فيروس كورونا، نفى المركز هذه الشائعة، مؤكدًا أنه لا يوجد لقاح معترف به دوليًّا للوقاية من الإصابة بالفيروس حتى الآن.

وقال المركز الإعلامي إنه لا صحة لما تردد بشأن من أي محافظة في الجمهورية كإجراء احترازي لمنع انتشار فيروس كورونا، كما نفى وجود أي عجز في المستلزمات الطبية في مستشفيات الحميات والصدر، إذ تتوفر تلك المستلزمات بشكل طبيعي في جميع المستشفيات بما فيها مستشفيات العزل الصحي مع كامل جاهزيتها لتقديم الخدمات الطبية اللزامة للمواطينن.

ونفى المركز الإعلامي ما تردد بشأن تحويل قاعات المؤتمرات إلى مستشفيات ميدانية، لاستقبال المرضى والمصابين بفيروس كوورنا، مؤكدًا أن المستشفيات الحكومية كافية ومجهزة لاستقبال جميع الحالات، ورد أيضًا على شائعة عدم متابعة وزارة الصحة العائدين من الخارج، مؤكدًا أنه يجري متابعة جميع العائدين من الخارج ومخالطيهم بشكل فردي دقيق.

واختتم المركز الإعلامي رده على الشائعات المتعلقة بكورونا في مصر، بأنه لا يجري حرق جثامين ضحايا فيروس كورونا كما ردد البعض، مؤكدًا أن جميع المتوفين يتم دفنهم مع اتخاذ جميع الإجراءات والاحتياطات اللازمة، لمنع انتشار فيروس كورونا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.