ترك والدته في الشارع بحجة الشقة لا تتسع

واقعة إنسانية مأساوية تشهدها مدينة بنها بمحافظة القليوبية، مواطن يترك والدته في الشارع بحجة أن الشقة لا تتسع، وأفاد المتهم أنه لم يكن يعلم بترك شقيقه لوالدتهما، حيث كانت بضيافته ورعايته، وأضاف المتهم في التحقيقات “شقتي صغيرة ولم تكن تسعني أنا ووالدتي وزوجتي وأبنائي”.

تفاصيل الواقعة

وأوضح المتهم بترك والدته ملقاة في الشارع أثناء التحقيقات أنه فوجئ بترك شقيقه والدتهما أسفل منزله وقال: “علمت بوجودها في الشارع أسفل منزلي من الجيران ولم أقصد تركها في الشارع”.

ومن جهتها الأم أفادت في التحقيقات، أن ولديها أجبراها على بيع شقتها على أن تعيش عند كل منهما بالتناوب لفترة من الزمن، ولكن بعد فترة وجيزة بدأت معاملتهما لها تتغير ليتحولا إلى معاملتها بقسوة.

وقد شهدت هذه الواقعة تفاعلًا من قبل رواد ونشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، وتم تداول صورًا لسيدة مسنة وهي على كرسي متحرك ملقاة بالشارع بمنطقة الأهرام ببنها.

وأشارت التحقيقات إلى أن هذه السيدة تتقاضى راتبًا شهريًا من المعاش وقدره 2000 جنيه وقام ولديها بالاستيلاء عليه، وأرغماها على بيع الشقة الخاصة بها لتسكن عند أحدهما بالتناوب بينهما خلال الأسبوع، حيث يسكنان في شقتين منفصلتين، بمنطقتي الحرس الوطني والأهرام.

وأضافت التحقيقات أن المرأة المسنة فوجئت بنجلها الذي تقيم عنده، يقوم بأخذها إلى شقيقه الذي يقيم بمنطقة الأهرام، وثم يطلب منه أن يأخذها ولكنه رفض فتركها الأبن الأول بالشارع أسفل منزل شقيقه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.