التخطي إلى المحتوى
تعرض طبيب مصري مقيم في ألمانيا لإطلاق نار والسفارة المصرية تتابع الإجراءات القانوينة مع السلطات الألمانية
تعرض طبيب مصري مقيم في ألمانيا لإطلاق نار

تعرض الطبيب المصري محمود توفيق المقيم في ألمانيا إلى إطلاق نار مما أسفر عن نزيف حاد في البطن وتم نقله على الفور إلى المستشفى لتلقي الإسعافات الضرورية والعلاج، وقال رئيس بيت العائلة في ألمانيا علاء ثابت : إن “الطبيب المصري محمود توفيق، المقيم في مدينة أخن، تعرض لإطلاق نار من قبل شاب ألماني أمام منزله الخميس الماضي، ما أسفر عن حدوث نزيف في البطن.”

حالة الطبيب محمود توفيق

وأضاف ثابت موضحًا حالة الطبيب المصاب بأن الأطباء تمكنوا من استخراض المقذوف الناري من بطنه وأصبحت حالته مستقرة، وأكّد أن السفارة المصرية قامت بمتابعة الوضع مع السلطات الأمنية الألمانية إلى أن تم إلقاء القبض على الجاني.

من هو مطلق النار على الطبيب المصري ؟

وأوضح ثابت أن الجاني هو شاب يبلغ من العمر 18 عامًا ويحمل الجنسية الألمانية، وتم إلقاء القبض عليه بعد مداهمة منزله وقامت بتفتيشه وتم العثور على مقذوفات وطلقات نارية وسلاح أبيض وبنادق قنص غير مرخصة.

ومن جهته أكد بدر عبد العاطي، السفير المصري في ألمانيا، أن القسم القنصلي بالسفارة قام بمتابعة الواقعة فور وصول علمه بالحادثة والاتصال بالطبيب للإطمئنان عن حالته الصحية، إضافة إلى مخاطبة السفارة والقنصلية العامة في فرانكفورت السلطات الألمانية للاطلاع على النتائج التي توصلت إليها التحقيقات ومتابعة الإجراءات القانونية للتعرف على ملابيات الواقعة.

متابعة وزارة الهجرة

وفي ذات السياق تواصلت وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، السفيرة نبيلة مكرم، مع السفير بدر عبد العاطي، لمتابعة تفاصيل الحادث، والاطمئنان على الحالة الصحية للطبيب.

ومن جانبه تقدم الطبيب المصرى المصاب محمود توفيق، بالشكر للسفارة والسفير المصرى على الاهتمام والتواصل معه ومع السلطات الألمانية المعنية.

سوف يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.