Take a fresh look at your lifestyle.

حقيقة ما أثير من شائعات حول فيروس كورونا في مصر خلال الأيام الماضية وأبرزها حقيقة فرق لتعقيم المنازل


منذ الإعلان بشكل رسمي عن اكتشاف حالات الإصابة، بدأت الأقاويل وشائعات حول فيروس كورونا تنتشر هنا وهناك في الشارع أو عبر مواقع التواصل ، حيث يتم نشر معلومات غير دقيقة حول الفيروس، وتندرج تحت مسمى الشائعات الكاذبة ما أدى لنشر حالة من الذعر والقلق بين المواطنين، وفي هذا المقال رصدنا أبرز الشائعات التي انتشرت خلال الـ24 ساعة الماضية عن هذا الفيروس الجديد وتوضيح الجهات المعنية حولها .

شائعات حول فيروس كورونا

شائعات حول فيروس كورونا

أبرز الشائعات حول الفيروس المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية

انتشرت عبر مختلف منصات التواصل الإجتماعي وبعض المواقع الإخبارية عدد من الشائعات حول الفيروس المستحدث وكان أبرزها:

إرسال فرق لتعقيم المنازل

تم تداول أنباء عن انتشار فرق لتعقيم المنازل بسبب كورونا تابعة لوزارة الصحة والسكان، وهو ما تم نفيه بشكل قاطع من قبل مصدر مسؤول في قطاع الطب الوقائي في وزارة الصحة، الذي أكد ان الوزارة لم ولا توجه اي فرق وقائية لزيارة المنازل لتعقيمها، وغنما تفعل ذلك للأماكن التي ظهر فيها مصاب بفيروس كورونا المستجد.

وأوضح المصدر أن أي من تلك الفرق التي تمر الآن على المنازل لتعقيمها، بحجة فيروس كورونا واننشاره، هي فرق مزيفة، وليس للوزارة علاقة بها، و لا يتم تحصيل أموال من المواطنين مقابل تعقيم المنازل.

اكتشاف حالات إصابة بكورونا في المدارس

وحول ما أُشيع من وجود حالات اشتباه بالإصابة بالفيروس كورونا بين طلاب المدارس، أوضح محمد عطية مدير مديرية التربية والتعليم بالقاهرة، أن “مدارس العاصمة بمختلف المراحل الدراسية، تعمل بانتظام، ولا صحة لما يتردد عن وجود أي حالات اشتباه في الإصابة بفيروس كورونا بين الطلاب”، وأضاف في تصريحات صحفية:  أن “هناك تعليمات باستمرار أعمال التعقيم للمدراس والفصول الدراسية ودورات المياه، علاوة على أن الإدارات الصحية، تتواجد باستمرار داخل المدارس لمتابعة حالة الطلاب”، مشيرًا إلى أن “كل إدارات المدارس، لديها تعليمات بالسماح لأي طالب يتعرض لنزلة برد أو ارتفاع درجة حرارة، بالتغيب عن المدرسة حتى يتماثل للشفاء، كما أن الإدارات الصحية بالأحياء، تتابع باستمرار حالة الطلاب داخل المدارس، بالتنسيق مع وزارة الصحة”.

تعليق الدراسة بسبب فيروس كورونا

ورد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني خلال مداخلة هاتفية في برنامج “القاهرة الآن”، مع الإعلامية لميس الحديدي، على شاشة “العربية الحدث”، حول ما تردد من تعليق الدراسة عبر مواقع التواصل الإجتماعي، نافيًا تلك الأنباء وأشار إلى أنه لم يجرِ عقد اجتماع طارئ بمجلس الوزراء من أجل إعلان تعليق الدارسة بسبب فيروس كورونا، مؤكدًا أنه لم يكن هناك اجتماع من الأساس، وأضاف شوقي بالقول : أن “هناك حالة من إساءة استخدام السوشيال ميديا في مصر، وسبب أزمات كثيرة كانت مصر في غنى عن ذلك”، وتابع موضحًا أنه حذر من شائعات السوشيال ميديا كثيرًا وقال: “بقالنا 3 سنوات بنحذر من ذلك، مش عشان كورونا بس”، واستنكر ما تم نشره قائلًا: “الناس على السوشيال قالوا في اجتماع وحطوا صورة رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، وتحته عدة قرارات منها تعليق الدراسة بكافة المدارس على مستوى الجمهورية”.

إغلاق فندق في مصر الجديدة على خلفية اكتشاف حالات إصابة بكورونا

وحول ما أُثير من شائعات بشأن إغلاق فندق في منطقة مصر الجديدة بمحافظة القاهرة لاكتشاف عدد من الحالات المصابة بفيروس كورونا، قال المستشار نادر سعد المتحدث باسم مجلس الوزراء خلال مداخلة هاتفية مع برنامج ” القاهرة الآن” المذاع عبر قناة “العربية الحدث” : “ما ذُكر غير دقيق، المعلومة الدقيقة إن وُجدت سيتضمنها بيان وزارة الصحة بخصوص آخر تحديث للحالات”.

إصابة عدد من الطلاب في إحدى كليات جامعة الأزهر

من شائعات حول فيروس كورونا ما نشره طالبين في جامعة الأزهر على صفحتيهما في موقع فيسبوك منشورًا تضمن إصابة عدد من الطلاب في إحدى كليات الجامعة بفيروس كورونا، مما دعا لإحالة الطالبين إلى مجلس التأديب من قبل الدكتور غانم السعيد عميد كلية الإعلام جامعة الأزهر، واوضح السعيد في بيان قال فيه: “أنّه جرى إبلاغ الطالبين بالقرار والموعد المحدد للمثول أمام جهة التأديب بالكلية، بتهمة نشر الشائعات المثيرة للفوضى، وبث حالة من الذعر بين طلاب الكلية والجامعة دون دليل”.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.