شاهد بالصور البطل الذي ساهم هو وزملائه في إنقاذ أكثر من 10 مصابين في حريق محطة مصر

خلال الحادث المأساوي الذي شهدته صباح اليوم محطة قطارات رمسيس، رصدت كاميرات المراقبة رجل يحمل “جراكن” المياه ويطفئ بها مواطنين ممن اشتعلت بهم النيران غير عابئ بما يمكن أن يتعرض له من مخاطر من جراء انتشار النيران بكافة أركان محطة القطار التي انفجر فيها خزان الوقود، وعرض مقطع فيديو تداوله رواد موقع التواصل هذا الفيديو الذي يظهر شجاعة وإنسانية هذا المواطن البسيط.

البطل الذي أنقذ المصابين
البطل الذي أنقذ المصابين

مواطن بطل يساعد في إنقاذ أكثر من 10 مصابين

“النار كانت بتشويهم ومفكرتش غير أني أطفيهم” هكذا صرح هذا الشاب الشهم الذي يدعى وليد مرضي، والذي يعمل بالشركة الوطنية لخدمات ركاب القطارات، هذا الشاب هو وزملائه قدر الله لهم أن يكونوا سببا في إنقاذ أكثر من عشرة ممن اشتعلت بهم النيران، طبقا لموقع مصراوي الذي أجرى حوار مع هذا البطل المجهول الذي قال أنه فوجئ باشتعال النيران في مجند وبعض المارة بالمحطة فهرع إلى جلب المياه والأغطية المصنوعة من القماش لإطفاء من اشتعلت فيهم النيران.

وأشار الشاب البطل إلى أنه بمساعدة زملائه وخاصة زميل له يدعى محمد رمضان ساهم في إنقاذ أكثر من عشر مصابين بالمحطة.

البطل الذي انقذ المصابين
البطل الذي انقذ المصابين
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. يحيى - السعودية يقول

    شاهدت المقطع كان مرعب جداً نحمد الله على سلامة المصابين وتحيه للشجاع البطل الذي خاطر بنفسه لإنقاذهم بعد لطف الله