صاحب سيلفي محطة مصر يعلن سبب صورته التي أغضبت الجميع

بينما كان جميع المصريين يتابعون الحادث الذي وقع أمس بمحطة قطارات رمسيس، ويشاهدون بمزيج من مشاعر الألم والحزن والغضب الصور المتداولة من موقع الحادث، والتي أظهرت حجم الدمار الذي أحدثه التصادم وتسبب في احتراق الكثير من الناس الذين ساقهم قدرهم للتواجد في هذا المكان في هذا الوقت، ظهرت من ضمن الصور المتداولة عن الحادث صورة لشاب يقوم بالتقاط صورة “سيلفي” له مع جرار القطار المحترق والمتسبب في الحاث، أثارت هذه الصورة غضب جميع من رأها وأتهم صاحبها بأنه لا يبالي بما يحدث حوله من خراب.

وطبقا لما نشرته جريدة الوطن المصرية، التي أجرت حوار مع ياسر مدبولي صاحب الصورة المثيرة للجدل، وبسؤاله عن سبب ألتقاته لهذه الصورة، أجاب ياسر بأن والده هو السبب الذي جعله يلتقط هذه الصورة حتى يستطيع أن يطمئن عليه.

وقال ياسر أنه يسكن بجوار موقع الحادث وأثناء مروره من هناك سمع صوت الانفجار فدخل ليشاهد ما يحدث، وعندما أتصل به والده للاطمئنان عليه، أخرج تليفونه المحمول وصور نفسه حتى يطمئن والده أنه بخير، وأكد ياسر أنه لا يبالي من الانتقادات التي وجهت إليه، ولكنه برئ مما نسب إليه من كونه لم يهتم بالحادث، حيث قال أنه كان يساعد في نقل جثث.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    دا عيل زباله ابن ….. تيييييييييييييت طب هوه يا ابن ال …. الل
    ي عايز يطمن ابوه لازم سيلفي يا ا ابن الواطيه