Take a fresh look at your lifestyle.

تعرف على صيغة تكبيرات العيد الصحيحة التي أقرتها دار الإفتاء

يستقبل المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها عيد الفطر المبارك بالتكبيرات التي تنتشر في جميع البلدان الإسلامية لتعبر عن الفرحة بقدوم العيد، وتبدأ التكبيرات مع غروب آخر يوم من أيام شهر رمضان المبارك وبعد رؤية هلال شهر شوال، وهذا الأمر اتفق عليه أغلب علماء المسلمين، ولكن الذي أختلف فيه البعض هو صيغة تكبيرات العيد، حيث يرى بعض العلماء بوجوب صيغه معينة للتكبير ويعتبر الصيغة الأخرى ابتداع، وفيما يلي سنستعرض الصيغتين ونبين رأي دار الإفتاء المصرية بخصوص الصيغة التي يقال أنها ابتداع.

صيغة تكبيرات العيد

الصيغة الأولى التي يعتبرها بعض العلماء هي الصيغة الوحيدة الصحيحة تقول:

الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر كبيرًا، والحمد لله كثيرًا، وسبحان الله بكرةً وأصيلاً.

أما الصيغة الثانية والتي يرى بعض العلماء أن بها ابتداع فتقول

الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد، الله أكبر كبيرًا، والحمد لله كثيرًا، وسبحان الله بكرة وأصيلا، لا إله إلا الله وحده، صدق وعده، ونصر عبده، وأعز جنده، وهزم الأحزاب وحده، لا إله إلا الله، ولا نعبد إلا إيَّاهُ، مُخْلِصِين له الدين ولو كره الكافرون، اللهم صل على سيدنا محمد، وعلى آل سيدنا محمد، وعلى أصحاب سيدنا محمد، وعلى أنصار سيدنا محمد، وعلى أزواج سيدنا محمد، وعلى ذرية سيدنا محمد وسلم تسليمًا كثيرًا.

وعلقت دار الإفتاء المصرية على الرأي الذي يعتبر الصيغة الثانية بها ابتداع وأنها غير صحيحة، بقولها أن صيغة تكبيرات العيد الثانية والتي تشتمل على التكبيرات والصلاة على رسول الله وآله وأصحابه وأنصاره وأزواجه وذرية، كما تم ذكرها على النحو السابق صحيحة وليس فيها أي ابتداع.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.