Take a fresh look at your lifestyle.

علاج جديد وإصابة رُضَّع.. هالة زايد تستعرض آخر مستجدات كورونا في مداخلة هاتفية

شهد مساء الأمس الجمعة مداخلة تليفيزيونية للدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان مع الإعلامي عمرو أديب في برنامجه “حكاية” والمُذاع عبر فضائية “MBC مصر” لتوضح آخر مستجدات أزمة جائحة كورونا المستجد COVID-19، ولعل أبرز ما أعلنت عنه الدكتورة هالة زايد هو تسجيل حالات رُضَّع مصابة بكورونا المستجد، وذلك بالإضافة إلى إثبات فعالية علاج البلازما على حالتين كانتا في وضع صحي حرج.

أبرز تصريحات وزيرة الصحة مع الإعلامي عمرو أديب

وجاءت تصريحات الدكتورة هالة زايد خلال مداخلتها مع الغعلامي عمرو أديب كالآتي:

  • استخدام بلازما المتعافين في علاج المصابين بكورونا المستجد ما زال طور البحث والتجريب، وسيتم تعميم التجربة حفور التأكد من نجاحها.
  • تم تأكيد استجابة حالتين في الوضع الحرج للعلاج ببلازما المتعافين.
  • قامت الحكومة بحجز جزء من علاج جليات، ومنظمة الصحة العالمية أكدت دفعها لأولى المجموعات التي ستصل إلى مصر.
  • وجه الرئيس السيسي باستئناف قوائم الانتظار، بالإضافة إلى استكمال الحملات الصحية التي تستهدف الكشف المبكر عن الأمراض المزمنة.
  • للكشف عن الغصابة بفيروس كورونا المستجد يتوجب الاتصال بالخط الساخن 105 أو قصد أحد مستشفيات الحميات.
  • نسبة كبيرة من وفيات كورونا المستجد تحدث قبل الوصول إلى مستشفى العزل وتتراوح هذه النسبة بين 27% إلى 30%.
  • هنالك فكرة مجتمعية عن كورونا وكأن الإصابة به وصمة عار، مما يدفع البعض إلى خشية الاعتراف بأعراض كورونا المستجد.
  • يرجع السبب في ارتفاع الحالات التي يتم تأكيد إصابتها إلى عدم التزام المواطنين بالإجراءات الوقائية والإرشادات التي أقرتها الحكومة.
  • انخفضت نسبة الإقبال على الأسواق بحوالي 40% قبل رمضان، إلا أن الناس بدأت في زيارة الأسواق متجاهلين التدابير الوقائية اللازمة.
  • يمتلك الإنسان حق تقرير مصيره الشخصي، ولكنه لا يمتلك أبداً الحق في أن يقرر مصير من حوله.
  • منظومة مصر الصحية هي منظومة صلبة ومتماسكة، وهنالك آراء لمنظمات وهيئات خارجية تثبت ذلك.
  • حتى الآن لم تخصص الوزارة للعزل الصحي سوى 17 مستشفى فقط.
  • وجه رئيس الوزراء مستشفيات الحميات والأمراض الصدرية باتخاذ اللازم مع حالات كورونا، مؤكداً أن العالم سيتعايش مع الجائحة حتى تطوير لقاح او التوصل لعلاج.
  • الزيادة في أعداد الإصابة التي يتم رصدها هو امر متوقع وطبيعي.
  • الحكومة لا تعترض على زيارة الأسواق والمولات، ولكن تناشد المواطنين ضرورة تعديل سلوكياتهم والالتزام بالإجراءات الوقائية كارتداء الكمامات والقفازات الطبية.
  • ستعلن الحكومة عن نمط معايشة مع الوضع الراهن لفي انتظار ظهور دواء أو لقاح، ويشمل النمط الجديد الإجراءات التي سيتم اتباعها في كلٍ من المطارات والأماكن العامة.
  • لا يهم توقيت الحظر، بل إن الأهم هو ما يقوم به الناس قبل ياعة الحظر.
  • أخذت الدولة في عين الاعتبار طبيعة حركة المواطنين في رمضان مما دفعها إلى تخفيف الحظر في رمضان.
  • الفترة المقبلة ستشهد وسائل مختلفة للتعايش، ويجب التأقلم عليها.
  • تم تسجيل حالات رُضَّع مصابة بكورونا المستجد، وذلك يرجع إلى إهمال الأهل في اتباع الإجراءات الوقائية.
  • تتخطى الحالات التي لا تُظهر أية أعراض نسبةً وقدرها 85%.
  • شهدت مستشفيات العزل ما يتخطى الخمس حالات ولادة.
  • 31% من حالات الوفاة تتم في أول 4 أيام داخل مستشفيات العزل.
  • خارج مصر يستخدم العزل المنزلي للحالات الطفيفة والتي لا تعاني من مضاعفات بنسبة 100%.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.