Take a fresh look at your lifestyle.

عمرو وردة وتاريخ ٤ وقائع تحرش

يلعب عمرو وردة في اليونان محترفاً فى نادى أتروميتوس اليوناني الذي التحق به في عام 2017 ميلادياً، وأيضاً يلعب ضمن صفوف المنتخب الوطني المصرى فى خط الوسط، وهو ابن لاعب شهير سابق فى لعبة كرة السلة هو اللاعب مدحت وردة، وعمرو وردة من مواليد عام 1993 ميلادياً فى مدينة الأسكندرية.

بعد ماتش مصر وزيمبابوى وافتتاح كأس الأمم الأفريقية، ظهر على انستجرام عارضة أزياء تدعى “ميرهان” اتهمت عمرو ورده وثلاثة لاعبين أخرين بالتواصل معها بعد أن نشرت مجموعة صور جديدة لها، واظهر كل منهم إعجابهم بها، وعبرت عن استيائها الشديد واستغرابها مما حدث مضيفة أن عمرو ورده هددها انه سوف يأتى برقمها دون إرادتها وقال لها “انتي متعرفيش انا مين”.

تاريخ عمرو ورده للأسف ليس بالمشرف أخلاقياً نتيجة ثلاثة أحداث تم اتهامه فيها اخلاقياً وبهذه الواقعة الجديدة أصبح له أربعة أحداث غير أخلاقية.

الواقعة الأولى ذكرته صحيفة (ريكورد البرتغالية) عندما كان عمرو وردة فى فريق (فيرينسى) البرتغالى تم اتهامه بالتحرش بزوجته زملائه فى الفريق خلال التمرين، وقام النادي بالاستغناء عنه، رغم أن عمرو وردة نفى ذلك معللاً أنه كان يؤدي تدريباته ولم يفعل شئ من هذا، لكن قام وقتها إيهاب لهيطة مدير المنتخب الوطنى بفتح تحقيق في هذه الواقعة.


الواقعة الثانية حدثت فى معسكر منتخب الشباب فى تونس عام 2013 ميلادياً عندما تعدى عمرو وردة على فتاة فرنسية بعد أن اقتحم غرفتها فى الفندق، وقامت الفتاة على الفور بإبلاغ الأمن.

الواقعة الثالثة في اليونان عندما قرر نادى (باوك اليونانى) بالاستغناء عن عمرو وردة وعدم الاستمرار مع الفريق، لأسباب أخلاقية ولم يتم استدعائه لمعسكر الفريق في هولندا حينذاك لهذا السبب على الرغم من دفع مبلغ ربع مليون يورو مقابل انتقاله من نادي (بانيتوليكوس اليوناني).

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.