Take a fresh look at your lifestyle.

فيروس كورونا في مصر.. “الصحة العالمية” تُوجه رسالة للحكومة والمواطنين

وجّهت مُديرة إدارة البرامج بمنظمة الصحة العالمية خلال حديثها عن فيروس كورونا في مصر رسالة إلى الحكومة المصرية والشعب المصري، إذ شددت على الحكومة بضرورة زيادة نسبة الفحوصات الخاصة بفيروس كورونا المستجد، مشيرة إلى أن وزارة الصحة والسكان في مصر بدأت بالفعل في تنفيذ هذه الخطوة.

وطالبت الدكتورة رنا الحجة، مديرة بالمكتب الإقليمي في منظمة الصحة العالمية بالشرق الأوسط، خلال مؤتمر صحفي مؤتمر صحفي للمنظمة عبر “الفيديو” اليوم الثلاثاء، المواطنين في مصر، بضرورة الالتزام الشديد بالإجراءات الوقائية، للحد من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، سيمّا في الأماكن العامة، لمنع انتشار الفيروس التاجي.

فيروس كورونا في مصر

وفي حديثها عن فيروس كورونا في مصر اليوم، قالت “الحجة”: إن منظمة الصحة العالمية تُوجه باستمرار الدعم التقني والطبي لمصر للتصدي إلى وباء “كوفيد – 19″، كورونا المستجد، داعية إلى متابعة المصابين بالفيروس جيدًا للحد من ارتفاع الوفيات، ولا بد من حماية كبار السن، لكونهم أكثر عُرضة للإصابة بالمرض.

ووجهت تنبيهًا لدول العالم، بضرورة الانتباه خلال الفترة المقبلة، وأنه لا بد أن يكون الجميع مستعدًا لمواجهة أي وباء جديد، عبر زيادة فرق ترصد الأوبئة، وتجهيز المستشفيات وزيادة الأبحاث العلمية للوصول إلى اللقاحات والعلاج المناسب في أسرع وقت.

وباء ليس قاتلا

وأشارت المديرة في المكتب الإقليمي بمنظمة الصحة العالمية بالشرق الأوسط، خلال حديثها عن فيروس كورونا في مصر اليوم، إلى أن نسبة الوفيات في الوباءات السابقة من فصيلة الأنفلونزا التي حدثت من قبل أكبر من وفيات فيروس كورونا المستجد.

وتابعت أن “كورونا” فيروس وليس غاز، وذلك خلافا لما زعمه البعض عن أنه تسريب لغاز السارين، موضحة أنه ليس من الفيروسات القاتلة، لأن 80 % من المصابين به يتعافون دون علاج.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.